شرطة هونغ كونغ تطلق النار على محتج وسط انتشار أعمال عنف

شرطة هونغ كونغ تطلق النار على محتج وسط انتشار أعمال عنف

الاثنين - 14 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 11 نوفمبر 2019 مـ
هونغ كونغ: «الشرق الأوسط أونلاين»

قال شهود وتقارير لوسائل الإعلام إن شرطة هونغ كونغ فتحت النار فأصابت أحد المحتجين اليوم (الاثنين)، في تجدد لأعمال العنف، بينما تدخل الاحتجاجات شهرها السادس.

وأفادت وسائل الإعلام المحلية بأن الشرطة أطلقت الذخيرة الحية على المحتجين في الجانب الشرقي من جزيرة هونغ كونغ. وقالت محطة كابل التلفزيونية إن أحد المحتجين أصيب بنيران الشرطة، حسبما أوردت وكالة «رويترز» للأنباء.

وأظهرت لقطات مصورة أحد المحتجين يرقد في بركة من الدماء، واستخدمت الشرطة أيضاً رذاذ الفلفل في اللقطات المصورة التي انتشرت على الإنترنت.

وذكرت إدارة أحد المستشفيات إن رجلاً عمره 21 عاماً يعتقد أنه أصيب خلال الاحتجاجات يخضع لعملية جراحية.

من جانبها، أكدت محطة «كابل» التلفزيونية إن الرجل حالته خطيرة.

وقالت الشرطة في بيان إن متظاهرين متعصبين نصبوا حواجز في مواقع متعددة في أنحاء المدينة ودعت المتظاهرين إلى «وقف أعمالهم غير القانونية على الفور». ولم تعلق الشرطة على واقعة إطلاق النار.

والمحتجون غاضبون مما يعدّونه سلوكاً وحشياً تمارسه الشرطة ومن تدخل بكين في شؤون وحريات هونغ كونغ، المستعمرة البريطانية السابقة التي تطبق صيغة «بلد واحد ونظامان» منذ عودة المدينة لحكم الصين عام 1997.

وتنفي الصين التدخل في شؤون هونغ كونغ وتلقي باللوم على دول غربية في إثارة المشاكل.


هونغ كونغ هونغ كونغ أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة