بكين حريصة على ازدهار هونغ كونغ ومبدأ «دولة واحدة ونظامين»

بكين حريصة على ازدهار هونغ كونغ ومبدأ «دولة واحدة ونظامين»

الجمعة - 4 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 01 نوفمبر 2019 مـ
‭‭‬‬محتجّون في هونغ كونغ (أ.ف.ب)
بكين: «الشرق الأوسط أونلاين»

أكد مسؤول صيني كبير، اليوم (الجمعة)، أن الصين لن تتسامح مع أي شيء يمثل تحدياً لمبدأ «دولة واحدة ونظامين» الذي يحكم هونغ كونغ.

وقال مدير لجنة القانون الأساسي في هونغ كونغ وماكاو شين شونياو إن هونغ كونغ احتلت جانباً مهماً من المناقشات في اجتماع الحزب الشيوعي الصيني الذي انتهى أمس (الخميس) وخرج بتأكيد لأن بكين ستضمن ازدهار هونغ كونغ واستقرارها وستحمي الامن القومي في مواجهة الاضطرابات التي تشهدها المدينة، وفق وكالة رويترز للأنباء.

وأفاد شين بأن قادة الحزب ناقشوا سبل «تحسين آلية تعيين وإقالة رئيس السلطة التنفيذية وكبار المسؤولين في المنطقة ذات الإدارة الخاصة من جانب الحكومة المركزية». وأوضح أنه سيتم تحسين النظام القضائي في المدينة «للمحافظة على الأمن القومي»، دون إعطاء مزيد من التفاصيل. وأضاف: «علينا تثقيف مجتمعي هونغ كونغ وماكاو، خاصة المسؤولين الحكوميين والمراهقين بشأن الدستور (...) وتعزيز الوعي القومي والحس الوطني لدى مواطني هونغ كونغ وماكاو عبر تعليمهم التاريخ والثقافة الصينيين».

وعادت هونغ كونغ إلى الحكم الصيني عام 1997 بعد أن كانت مستعمرة بريطانية وفقا لصيغة «دولة واحدة ونظامين» التي تضمن حريات غير ممنوحة في البر الرئيسي.

ويتظاهر المحتجون في شوارع المدينة منذ يونيو (حزيران) رداً على ما يعتبرونه تدخلاً صينياً في الحريات التي تعهدت بها بكين، علماً أن شرارة التظاهر انطلقت مع رفض الناس لمشروع قانون يسمح بإحالة المتهمين على القضاء في الصين.

‭‭ ‬‬


الصين هونغ كونغ أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة