بكين ترفض انتقادات نائب الرئيس الأميركي بشأن حقوق الإنسان

بكين ترفض انتقادات نائب الرئيس الأميركي بشأن حقوق الإنسان

الجمعة - 26 صفر 1441 هـ - 25 أكتوبر 2019 مـ
نائب الرئيس الأميركي مايك بنس (رويترز)
بكين: «الشرق الأوسط أونلاين»
ردت بكين اليوم (الجمعة) على كلام نائب الرئيس الأميركي مايك بنس عن وضع حقوق الإنسان في الصين، ووصفت بـ«الأكاذيب» خطاباً ألقاه أمس (الخميس) انتقد فيه تصرفات الصين ضد المتظاهرين في هونغ كونغ متّهماً إياها بتقليص حقوق سكان المدينة وحرياتهم.
وانتقدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون ينغ «غطرسة» بنس، وقالت إنه لا توجد قوة في العالم تستطيع أن تمنع تقدم الصين، وفق وكالة الصحافة الألمانية. واتهمت بنس بالسعي «لتمزيق وحدة الصين، أو استقرارها الداخلي»، كما اعتبرت أن هونغ كونغ وتايوان ومنطقة شينغيانغ في أقصى غرب الصين «شؤون داخلية».
وقالت هوا: «تخلت الولايات المتحدة عن أخلاقها ومصداقيتها ونحّتها جانباً. ونأمل أن يتمكن الأميركيون من النظر إلى أنفسهم في المرآة لإصلاح مشاكلهم وترتيب بيتهم الداخلي».
ويأتي خطاب بنس في وقت حساس بالنسبة إلى العلاقات الأميركية الصينية، إذ تتواصل الحرب التجارية بين الجانبين، وفي ظل تنافسهما على الهيمنة العسكرية والتجارية في المحيط الهادئ.
الصين العلاقات الأميركية الصينية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة