الجيش الليبي يهاجم «أهدافاً تركية» في مصراتة

الجيش الليبي يهاجم «أهدافاً تركية» في مصراتة

الجامعة العربية تؤكد أن لا حل عسكرياً للأزمة
السبت - 20 صفر 1441 هـ - 19 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14935]
مقاتلان من قوات موالية للسراج جنوب طرابلس (رويترز)
القاهرة: خالد محمود وسوسن أبو حسين

قال «الجيش الوطني» الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، أمس، إن قواته دمرت أكبر مخزن سلاح ومعدات حربية تركية، تابع للقوات الموالية لحكومة «الوفاق» برئاسة فائز السراج، في مدينة مصراتة (غرب)، بينما واصل الجيش استهداف مواقع القوات في العاصمة طرابلس.

وحسب اللواء محمد المنفور، آمر غرفة عمليات سلاح الجو بـ«الجيش الوطني»، تم إسقاط طائرة تركية من طراز «TB2 بيرقدار» في منطقة طمينة، جنوب شرقي الكلية الجوية بمدينة مصراتة، مساء أول من أمس، وذلك أثناء محاولتها العودة للكلية بعد تنفيذها مهام قتالية ضد قوات الجيش في العاصمة طرابلس.

من جهته، أعلن اللواء أحمد المسماري، الناطق الرسمي باسم الجيش، في بيان له أمس، أن «سلاح الجو التابع له شن عدة غارات جوية، استهدفت معسكر الحامية وأهدافاً أخرى للعدو داخل مدينة مصراتة، ما نتج عنه عدة انفجارات كبيرة»، موضحاً أن «هذه الضربات الجوية كانت نتيجة عمل لفرق وأجهزة الاستخبارات والاستطلاع، التي استطاعت بمجهوداتها اكتشاف وتحديد مواقع هذه الأهداف، التي كانت تستخدم لغرض تخزين الذخائر ومعدات الدفاع الجوي، التي وصلت إليها من تركيا».

في سياق متصل، جدد أحمد أبو الغيط، الأمين العام للجامعة العربية، دعوته لوقف فوري للقتال الدائر حول طرابلس. وقال مصدر مسؤول بالأمانة العامة للجامعة، إن أبو الغيط أكد أنه «لا يوجد أي حل عسكري للوضع الليبي، وأن التسوية السياسية هي السبيل الوحيد} لإنهاء أزمة البلد.
...المزيد


ليبيا الأزمة الليبية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة