لندن: الحكم على بريطاني بالسجن لمحاولة دهس ضباط شرطة قرب البرلمان

لندن: الحكم على بريطاني بالسجن لمحاولة دهس ضباط شرطة قرب البرلمان

الأربعاء - 17 صفر 1441 هـ - 16 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14932]
لندن: «الشرق الأوسط»
قضت محكمة بريطانية أمس بالسجن 15 عاما كحد أدنى على مواطن بريطاني يبلغ من العمر 30 عاما بعد إدانته بالشروع في القتل عن طريق قيادة سيارته لدهس ضباط شرطة وأشخاص يستقلون دراجات هوائية أمام مقر البرلمان البريطاني. وذكر ممثلو ادعاء أن صالح خاطر قاد سيارته أربع مرات حول ميدان ««بارليمانت سكوير في وسط لندن قبل الاندفاع بالسيارة لدهس أشخاص يستقلون دراجات هوائية ثم الاصطدام بحاجز شرطة بسرعة تزيد على خمسين كيلومترا في الساعة». وأصدرت المحكمة الجنائية المركزية في لندن قرارا بالسجن مدى الحياة بحق خاطر على ألا تقل فترة العقوبة عن 15 عاما، مشيرة إلى أنه حاول تقليد جرائم إرهابية سابقة تم تنفيذها باستخدام سيارات. وكان خاطر وهو مهاجر سوداني سابق يحمل الجنسية البريطانية ويقيم في برمنغهام، قد اعتقل بتهمة ارتكاب جرائم إرهابية بعد وقوع الهجوم في أغسطس (آب) 2018، ولكنه رفض التعاون مع الشرطة، وما زالت دوافعه لارتكاب الجريمة غير معروفة.
وقال ممثلو الادعاء إن خاطر قاد سيارته لمسافة 200 كيلومتر من برمنغهام إلى لندن في الساعات الأولى من صباح يوم 14 أغسطس عام 2018، قبل أن ينام لعدة ساعات في السيارة، ثم «يقوم بعملية استطلاع في المنطقة حول البرلمان».
وصالح خاطر بريطاني من أصل سوداني في التاسعة والعشرين من العمر، متهم بارتكاب «أعمال إرهابية ومحاولة القتل» في بريطانيا. وأفادت الشرطة البريطانية بإلقاء القبض على خاطر في البداية للاشتباه بارتكابه «أعمالا إرهابية»، ثم وجهت إليه تهمة أخرى هي «محاولة القتل». وذكرت المصادر البريطانية أن خاطر، نقلا عن صفحته على «فيسبوك»، كان يدير متجرا في برمنغهام وتلقى تعليمه في جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا. وتشبه الحادثة بشكل كبير الاعتداء الذي وقع عام 2017 عندما دهس رجل المارة على جسر وستمنستر قبل أن تصطدم سيارته بالحواجز خارج البرلمان ليترجل منها ويهرع إلى الداخل.
وطعن منفذ الاعتداء آنذاك، الذي تم تعريفه على أنه خالد مسعود، شرطيا كان يحرس البرلمان قبل أن يطلق عناصر الأمن النار عليه ويردوه قتيلا. وأسفر اعتداء وستمنستر عن مقتل خمسة أشخاص، إضافة إلى المهاجم.

صالح خاطر (أ.ب)
بريطانيا الارهاب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة