رئيس الوزراء الكندي يرتدي سترة واقية بعد تهديد «غير محدد»

رئيس الوزراء الكندي يرتدي سترة واقية بعد تهديد «غير محدد»

الأحد - 14 صفر 1441 هـ - 13 أكتوبر 2019 مـ
رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو (أ.ب)
أوتاوا: «الشرق الأوسط أونلاين»
ارتدى رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو سترة مضادة للرصاص، وسط إجراءات أمنية مشددة في تجمع انتخابي كبير أمس (السبت).
ولم يكشف المسؤولون عن طبيعة التهديد. وقد أدى ارتداء السترة المضادة للرصاص إلى تأخير ظهور ترودو لمدة 90 دقيقة أمام نحو ألفين من المؤيدين قبل الانتخابات التي ستشهدها البلاد في 21 أكتوبر (تشرين الأول) الجاري.
وأظهرت الصور الملتقطة من الحدث أمس (السبت) السترة المضادة للرصاص التي ارتداها ترودو أسفل الملابس الرسمية التي ظهر بها.
وكان بصحبة رئيس الوزراء الكندي عدد كبير من ضباط شرطة الخيالة الكندية الملكية يرتدون ملابس مدنية، حسب ما ذكرت وكالة «أسوشييتد برس».
وقالت المتحدثة باسم شرطة الخيالة الكندية الملكية ستيفاني دومولين إنه لأسباب أمنية فهي لا تعلق على التدابير الأمنية التي تم إصدارها لرئيس الوزراء. ورفضت متحدثة باسم ترودو التعليق.
وذكرت الوكالة أن زوجة ترودو، صوفي غريغوار، كانت ستقدم الزعيم الليبرالي خلال التجمع الانتخابي، لكنها لم تظهر سواء على المسرح أو خلال التجمع.
وقال زعيم حزب المحافظين المعارض أندرو شير في تغريدة عبر «تويتر»: «من المزعج جداً أن نسمع أن جاستن ترودو كان يرتدي سترة واقية من الرصاص في إحدى الحملات الانتخابية. تهديدات العنف ضد الزعماء الاستراتيجيين ليس لها مكان في ديمقراطيتنا».
وكان زعيم الحزب الوطني الديمقراطي المعارض جاجميت سينغ أول من عبر عن قلقه إزاء ارتداء ترودو للسترة المضادة للرصاص، وقال: «أي تهديد ضد ترودو، أو أي قائد، يثير قلقنا جميعاً».
كندا كندا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة