تعديل وزاري محدود لكبح الاحتجاجات في العراق

تعديل وزاري محدود لكبح الاحتجاجات في العراق

الجمعة - 12 صفر 1441 هـ - 11 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14927]
شرطي عراقي خلال دورية في بغداد أول من أمس (أ.ف.ب)
بغداد: فاضل النشمي
أجرى العراق أمس تعديلاً وزارياً محدوداً، شمل تعيين وزيرين جديدين للتعليم والصحة، وذلك بعد يوم من تعهد رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي بإجراء هذا التغيير وتطبيق إصلاحات، في محاولة لكبح الاضطرابات والاحتجاجات.

وأصبحت سها خليل واحدة من نساء قلائل يشغلن منصب «وزير» في العراق بعدما أقر البرلمان تعيينها. كما وافق المشرعون على تعيين جعفر علاوي وزيراً للصحة، بعدما استقال سلفه قبل موجة الاضطرابات الأخيرة.

وأعلن عبد المهدي، أول من أمس، الحداد ثلاثة أيام على قتلى الاحتجاجات، بدءاً من أمس. وقال إنه لم يأمر باستخدام الذخيرة الحية، وأعلن عن إجراءات تهدف لتهدئة المتظاهرين، بينها إجراء تعديل وزاري ومعاقبة المسؤولين الفاسدين، وتوفير فرص عمل للعاطلين، وصرف رواتب للأسر الفقيرة.

وفي علامة على أن البرلمان ما زال في حالة انقسام، قاطع عشرات الأعضاء جلسة أمس، بعد الموافقة على التعيينات الوزارية.

وقال العضو البرلماني هشام السهيل، الذي انسحب من الجلسة، إن النواب صوّتوا لوزارتين كانتا شاغرتين، وذلك ليتسنى استئناف العمل بهما، موضحاً أنه كان ينبغي على رئيس الوزراء إجراء تغييرات في وزارات تعجّ بالفساد، دون أن يذكر تفاصيل.

...المزيد
العراق أخبار العراق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة