ماكرون يتعهد خوض «معركة دون هوادة» في مواجهة الإرهاب

ماكرون يتعهد خوض «معركة دون هوادة» في مواجهة الإرهاب

الثلاثاء - 9 صفر 1441 هـ - 08 أكتوبر 2019 مـ
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يقف في مواجهة النعوش الأربعة خلال مراسم التكريم (أ.ف.ب)
باريس: «الشرق الأوسط أونلاين»
تعهد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم (الثلاثاء)، خوض «معركة دون هوادة» في مواجهة التطرف والإرهاب، وذلك خلال مراسم تكريم أربعة من أفراد شرطة باريس قُتلوا في هجوم شنه شرطي تقرّب من المتطرفين.

ودعا ماكرون الأمة الفرنسية بأكملها الى ان تتحد في مواجهة ذلك، وقال إن «ما لا يمكن تصوره وقبوله» أن ميكايل هاربون الذي عمل لدى الشرطة منذ 2003 تمكن من تنفيذ هجوم «في المكان نفسه الذي نقوم فيه بملاحقة الإرهابيين والمجرمين».

وفي الاحتفال، منح وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير الأربعة وسام جوقة الشرف، أرفع الأوسمة الفرنسية.

ويذكر أن كاستانير يتعرض لضغوط وانتقادات تصل إلى حد مطالبته بالاستقالة، بسبب التقصير في مراقبة مرتكب الاعتداء الدامي ميكايل هاربون (45 عاماً) الذي أردته الشرطة بالرصاص بعد قتله زملاءه الأربعة طعناً بسكين.

وقد أقرّ كريستوف أمس (الإثنين) بحصول «خلل داخل أجهزة الدولة» من حيث عدم مراقبة هاربون الذي اعتنق الإسلام قبل نحو عشر سنوات وكان يخالط متشددين. كما أنه برر أمام زملائه في يوليو (تموز) 2015 الهجوم الذي تعرضت له صحيفة «شارلي إيبدو» الأسبوعية الساخرة على أيدي متطرفين.
فرنسا الارهاب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة