الجميل لـ «الشرق الأوسط»: حكومة محايدة أو انهيار

الجميل لـ «الشرق الأوسط»: حكومة محايدة أو انهيار

حمّل الحريري وجنبلاط وجعجع مسؤولية «التسوية الكارثية»
الاثنين - 8 صفر 1441 هـ - 07 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14923]
بيروت: ثائر عباس
حذر سامي الجميل، رئيس «حزب الكتائب اللبنانية»، من خطورة أداء السلطة اللبنانية الحاكمة، عاداً أن استمرار الوضع على ما هو عليه يعني «الانهيار». ورأى أن أخطر ما في الوضع القائم أنهم «لا يقومون بشيء من أجل التغيير»، مكرراً طلبه قيام حكومة محايدة من اختصاصيين تنقذ البلاد.

ورأى الجميل في حديث لـ«الشرق الأوسط» أن هذه السلطة «تعطي غطاء لـ(حزب الله)، وهي تنفذ سياسات الحزب، إن كان بالدفاع عنه في المحافل الدولية أو حول سياساته الداخلية، ونحن برأينا يجب ألا تعطى أي شرعية لحكومة من الواضح أن (حزب الله) يقرر عنها، هو شكلها وهو يديرها بالقرارات الاستراتيجية».

وحمل الجميل حلفاءه السابقين؛ رئيس الحكومة سعد الحريري ورئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط ورئيس «القوات اللبنانية» سمير جعجع، مسؤولية ما وصلت إليه البلاد جراء انخراطهم في «التسوية الكارثية» التي أتت بالرئيس ميشال عون إلى الرئاسة و«سلمت القرار السيادي لـ(حزب الله) وأخذت لبنان إلى محور من المحاور وأدخلته بصراع المنطقة».



المزيد...
لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة