سولسكاير: يونايتد فقد بريق التسعينات

سولسكاير: يونايتد فقد بريق التسعينات

غوارديولا يتوقع مواجهة صعبة أمام ولفرهامبتون اليوم
الأحد - 7 صفر 1441 هـ - 06 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14922]
غوارديولا مدرب سيتي (رويترز) - سولسكاير مدرب يونايتد (أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط»
اعترف أولي غونار سولسكاير مدرب مانشستر يونايتد بأن فريقه لم يعد بالقوة التي كان عليها خلال الفترة الزاخرة بالألقاب تحت قيادة المدرب السابق أليكس فيرغسون، لكنه أظهر مساندة للجيل الجديد من اللاعبين لبناء مستقبل أكثر إشراقا.
وصنع جمهور يونايتد أجواء حماسية خارج أرضه وردد أهازيج تمدح كبار اللاعبين السابقين لكن فريق المدرب سولسكاير اكتفى بتعادل باهت من دون أهداف أمام ألكمار الهولندي في الدوري الأوروبي الخميس. وظهر يونايتد بعيدا تماما عن مستواه في فترة الأمجاد في أولد ترافورد حين قاده فيرغسون للتتويج بلقب الدوري الإنجليزي 13 مرة خلال 26 عاما من التدريب.
وقال سولسكاير قبل التوجه لمواجهة نيوكاسل يونايتد في الدوري اليوم «لم نعد في حقبة التسعينات. نعيش مرحلة مختلفة وتوجد مجموعة مختلفة من اللاعبين نتولى إعدادهم». «ندرك أن هناك فترات صعود وهبوط في الأداء لكنني أريد أن أرى تطور هؤلاء اللاعبين». وأضاف: «لا أدري كيف يرانا منافسونا. أفكر أحيانا حين تنتهي المباريات في أننا لا نقدم أداء سيئا. أحيانا أرى عجزا وشعرت بذلك بضع مرات لكن هذا لا يحدث كثيرا».
وحقق يونايتد أسوأ بداية له في الدوري الإنجليزي خلال 30 عاما وبعد التعادل أمام ألكمار مدد صيامه عن الانتصارات لعشر مباريات في مختلف المسابقات. ويتعرض ستيف بروس مدرب نيوكاسل لانتقادات مشابهة إذ يقبع فريقه في المركز قبل الأخير ولم يحقق أي انتصار منذ أغسطس (آب). وقال سولسكاير «سيجهز بروس تشكيلته بهدف الفوز وسأجهز تشكيلتي لمحاولة الفوز». «سنخوض المباراة هناك في ملعب رائع. نتطلع لخوض المباراة ونأمل بأن يكون لدينا عدد كاف من اللاعبين المحتفظين بحيويتهم لخوض مباراة الأحد».
وغاب لاعب الوسط بول بوغبا عن مواجهة ألكمار ليتلقى مزيدا من العلاج بعد إصابته في الكاحل ولا يتوقع سولسكاير أن يكون جاهزا للمباراة. وأوضح المدرب النرويجي: «ربما حان الوقت لمنح بول عشرة أيام أو أسبوعين إضافيين للراحة استعدادا لمواجهة ليفربول». ومن المرجح أيضا غياب جيسي لينغارد بعد تعرضه لإصابة في عضلات الفخذ الخلفية أمام ألكمار. وربما يكون من المبكر أيضا الدفع بأنطوني مارسيال ولوك شو. في المقابل، يرى جوسيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي أن كايل ووكر يظل «لاعبا رائعا» رغم عدم استدعاء الظهير الأيمن مجددا للانضمام لمنتخب إنجلترا لكرة القدم. وكان ووكر لاعبا أساسيا في تشكيلة سيتي التي توجت بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز مرتين تحت قيادة غوارديولا لكن يبدو أنه خارج حسابات غاريث ساوثغيت مدرب إنجلترا.
ولم يتم استدعاء ووكر للانضمام لتشكيلة إنجلترا للمرة الثانية هذا الموسم وفضل ساوثغيت ضم كيران تريبيير لاعب أتلتيكو مدريد وترينت ألكسندر - أرنولد من ليفربول لتشكيلته التي ستواجه منتخبي التشيك وبلغاريا هذا الشهر في تصفيات بطولة أوروبا 2020. كما يواجه ووكر، الذي لعب 48 مباراة دولية مع منتخب إنجلترا، منافسة قوية على مركزه من جانب آرون وان - بيساكا لاعب مانشستر يونايتد الذي لن يشارك مع المنتخب بسبب وعكة صحية. وقال غوارديولا إنه يحترم رأي ساوثغيت لكنه أثنى على ووكر.
ومن المرجح أن يشغل ووكر مركز الظهير الأيمن اليوم حين يحل ولفرهامبتون واندرارز ضيفا على سيتي الذي قد يجد نفسه متأخرا بثماني نقاط عن ليفربول متصدر الدوري الممتاز عند انطلاق المباراة. وأكد غوارديولا أن البلجيكي كيفن دي بروين صانع اللعب سيغيب بسبب إصابة في أعلى الفخذ. وقال: «الإصابة ليست خطيرة وسيكون جاهزا بعد فترة التوقف الدولية». وأصيب دي بروين المتألق خلال فوز سيتي 3 - 1 على إيفرتون مطلع هذا الأسبوع وغاب عن الفوز على دينامو زغرب الثلاثاء الماضي بدوري أبطال أوروبا. وذكر غوارديولا أنه سيتحلى بالحذر أمام ولفرهامبتون الذي يبدو أنه يعيد اكتشاف نفسه وفاز على ملعب بشيكطاش التركي في الدوري الأوروبي الخميس. وقال المدرب الإسباني: «حققوا نتيجة مذهلة. شاهدت المباراة وكانت قوية للغاية كما هو متوقع. ولفرهامبتون فريق قادر على أن يجعل الأمور صعبة عليك في الدوري الممتاز». «يعرف اللاعبون بالضبط ما يتعين عليهم القيام به. أمضوا ثلاثة أو أربعة مواسم معا. يتمتع الفريق بتركيبة دفاعية مذهلة. علينا أن نتحلى بالذكاء لنحقق نتيجة طيبة».
المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة