إضراب نقابي في اليونان ضد إصلاحات في سوق العمل

إضراب نقابي في اليونان ضد إصلاحات في سوق العمل

الخميس - 4 صفر 1441 هـ - 03 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14919]
أثينا - «الشرق الأوسط»: شلّ إضراب جديد لمدة 24 ساعة اليونان، الأربعاء، تلبية لدعوة من نقابات القطاع الخاص والنقل تنديداً بمشروع قانون «رفع القيود التنظيمية عن سوق العمل»، تقول الحكومة، إنه سيسهم في تعزيز النمو. وتظاهر 6 آلاف شخص هذا الأسبوع، أي أقل من المشاركين في مظاهرة نظمت خلال إضراب الأسبوع الماضي الذي دعا إليه أيضاً اتحاد نقابات العاملين في القطاع العام (آدي دي) وتسبب بشلّ عمل المستشفيات والمدارس والمحاكم، وحشد أكثر من 7 آلاف شخص. ودعا اتحاد نقابات العاملين في القطاع الخاص (جي سي)، وهي أكبر نقابة مركزية في البلاد، إلى مظاهرات في وسط المدينة عند الظهر للتنديد بـ«إلغاء العقود الجماعية» و«التحكم بالنقابات». وتظاهر أيضاً نحو 4 آلاف شخص في أثينا، بحسب الشرطة، تابعين لمجموعة «بامي» أو «جبهة الكفاح العمالية»، وهي نقابة قريبة من الحزب الشيوعي، والتي تجمع تقليدياً أكبر عدد من المتظاهرين. وانضمت المصارف أيضاً للإضراب، فقد أغلقت أبوابها الأربعاء، بالإضافة إلى سكك الحديد. وهذا ثاني إضراب خلال أسبوع ضد الحكومة اليمينية برئاسة كيرياكوس ميتسوتاكيس، الذي تولى منصبه في يوليو (تموز)، خلفاً لحكومة أليكسيس تسيبراس اليسارية التي حكمت أربع سنوات.
اليونان اليونان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة