دوري المحترفين: همة الهلال تقوده للقمة... والأهلي ينتفض بثنائية السومة ودجانيني

دوري المحترفين: همة الهلال تقوده للقمة... والأهلي ينتفض بثنائية السومة ودجانيني

الفيصلي يقهر الاتفاق في جولة شهدت مظاهر احتفالية كبيرة بيوم الوطن
الأحد - 23 محرم 1441 هـ - 22 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14908]
جدة: إبراهيم القرشي - الرياض: طارق الرشيد
جدد الهلال تفوقه على منافسه الاتحاد، وتغلب عليه بالنتيجة ذاتها التي أحرزها في شباكه قبل أيام قليلة (3 - 1) في إياب ربع نهائي دوري أبطال آسيا، وذلك خلال المواجهة التي جمعتهما أمس في جدة، ضمن منافسات الجولة الرابعة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين السعودي.

وتصدر الهلال من خلال جولة أطلق عليها «همة حتى القمة» بمناسبة اليوم الوطني للمملكة، فرق دوري المحترفين برصيد 10 نقاط، فيما ازدادت أوضاع الاتحاد سوءاً في المركز 14 برصيد 3 نقاط من 3 مباريات.

وقاد البرازيلي إدواردو فريقه للفوز الثلاثي وأحرز هدفي الهلال الأول والثاني، واختتم الإيطالي جيوفينكو الأهداف الهلالية، بينما جاء هدف الاتحاد عن طريق البرازيلي رومارينهو.

وعاد الأهلي لطريق الانتصارات على حساب مستضيفه الفتح 2 - 0. وافتتح دجانيني التسجيل وضاعف عمر السومة النتيجة، وأرتفع رصيد الأهلي بعد هذا الانتصار إلى 7 نقاط في المركز الرابع، بينما بقي الفتح دون أي نقطة في مؤخرة الترتيب.

وخطف الفيصلي انتصاراً ثميناً من مستضيفه الاتفاق 1 - 0، وجاء هدف اللقاء الوحيد بقدم علي الخيبري مدافع الاتفاق (هدف في مرماه)، وقفز الفيصلي للمركز الثاني بـ8 نقاط، بينما تجمد رصيد الاتفاق عند 6 نقاط وتراجع للمركز السادس.

وجاءت مواجهة الاتحاد والهلال سريعة منذ انطلاق صافرة البداية، وفرض الضيوف سيطرتهم المطلقة على منطقة المناورة بفضل ترابط صفوف الفريق وتحركات محمد كنو وكويلار في منتصف الميدان، وكاد السوري عمر خربين مهاجم الهلال يفتتح التسجيل من تسديدة زاحفة مرت بسلام على مرمى أصحاب الأرض. وواصل الهلاليون حصارهم لمرمى فواز القرني الذي تحمل عبء الدقائق الأولى من المباراة، ووضع البرازيلي إدواردو حداً للفرص الزرقاء المهدرة بعدما تلقى كرة عرضية رائعة من ياسر الشهراني حولها مقصية في شباك الاتحاد.

هذا الهدف زاد من رغبة الهلاليين في مضاعفة النتيجة، في الوقت الذي ظل فيه مرمى عبد الله المعيوف بعيداً عن الخطورة تماماً، ولم يتلقَ أي تهديد صريح بسبب الرقابة اللصيقة التي فرضت على ألكسندر بريغوفيتش ورمارينهو من متوسط الدفاع الهلالي، وابتعاد الأول عن بقية زملائه، ولم يوفق عمر خربين في مناسبتين على التوالي في التسجيل، وعاند الحظ الفرنسي غوميز في ترجمة فرصة هلالية واعدة وصوب الكرة في الزاوية البعيدة أبعدها فواز القرني ببراعة، وواصل حارس الاتحاد تألقه وتصدى لتسديدة كارليو.

وتلقى عمر خربين تمريرة بينية من محمد كنو، فضّل التسديد من خارج منطقة الجزاء، أبعدها القرني، لتجد البرازيلي إدواردو في الموعد المناسب والأخير صوبها زاحفة هدفاً هلالياً ثانياً. وتواصل الضغط الأزرق على المرمى الأصفر، غير أن بسالة فواز القرني حالت دون اهتزاز شباكه للمرة الثالثة، واستغل الاتحاديون الغفلة الدفاعية الهلالية ومرر الصربي ألكسندر كرة رائعة لزميله رومارينهو القادم من الخلف والأخير تلاعب بالدفاع الهلالي وصوب كرة يسارية استقرت في مرمى عبد الله المعيوف، ولم يوفق فيلانويفا في تعديل النتيجة من تسديدة داخل منطقة الجزء ذهبت بعيداً عن المرمى.

وتلقى الهلاليون ضربة موجعة بعد إصابة كارليو في الدقائق الأخيرة من شوط المباراة الأول، وعوض نواف العابد خروجه، وأهدر الفرنسي غوميز فرصة توسيع الفارق وسدد كرة سهلة في أحضان فواز القرني، وحاول أصحاب الأرض في الدقائق الخمس الأخيرة اللحاق بالنتيجة، وشكل سعود عبد الحميد الظهير الأيمن جبهة هجومية، وحول أكثر من كرة داخل منطقة الجزاء الهلالية، إلا أن اللمسة الأخيرة ظلت غائبة، وكاد البرازيلي إدواردو يحرز الهدف الثالث الشخصي له ولفريقه في الثواني الأخيرة لكن كرته الرأسية ضلت طريق المرمى.

وفي شوط المباراة الثاني، هدأ رتم المباراة كثيراً عما كان عليه في سابقه، وانحصر الأداء في منتصف الميدان، وغابت الخطورة تماماً عن مرمى الفريقين، مع أفضلية لأصحاب الأرض بامتلاك الكرة، وهو ما دفع الروماني رازفان مدرب الهلال بالدفع بثاني أوراقه واستغنى عن السوري عمر خربين ودفع بالإيطالي جيوفينكو، وحاول أليكس مهاجم الاتحاد فك تكتلات دفاع الهلال وأطلق قذيفة بعيدة المدى تصدى لها عبد الله المعيوف على دفعتين، ومن كرة مرتدة بدأت من قدم جيوفينكو الذي حولها بطريقة رائعة لغوميز والأخير مررها لإدواردو الذي وجد نفسه مواجهاً للمرمى، لكنه صوب الكرة في قدم حارس الاتحاد.

وواصل فواز القرني توهجه وتصدى لتسديدة جيوفينكو، وجاء الرد الاتحادي سريعاً من رومارينهو الذي صوب كرة بعيدة المدى، لكن يقظة عبد الله المعيوف حالت دون تعديل النتيجة، وتدخل الكوري الجنوبي هيون سو مدافع الهلال في اللحظة الأخيرة وأبعد كرة خطرة من أمام الصربي أليكس مهاجم الاتحاد، ورمى مدرب الهلال بآخر أوراقه واستعان بخدمات سالم الدوسري بديلاً عن كويلار لاعب محور الارتكاز، وانتظر التشيلي سييرا حتى ربع الساعة الأخير للدفع بأولى أورقه الهجومية وأشرك هارون كمارا.

وظهرت البطاقة الحمراء لعبد الإله المالكي لاعب محور ارتكاز الاتحاد، وأكمل فريقه الدقائق العشر الأخيرة بـ10 لاعبين، وتسبب النقص الاتحادي في سيطرة هلالية مطلقة، وفرضوا حصارهم المطلق على مرمى فواز القرني الذي تصدى لتسديدة نواف العابد، وواصل غوميز إهدار الفرص السهلة أمام المرمى، ولم يستثمر فرصة مواتية لقتل المباراة، لكن الإيطالي جيوفينكو عوض إخفاق زميله الفرنسي وسجل حضوره المبهر، وأحرز الهدف الثالث بعد تمريره رائعة من سالم الدوسري.
السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة