العراق «يحدد مكان البغدادي» عقب ثاني تسجيل له

العراق «يحدد مكان البغدادي» عقب ثاني تسجيل له

يشتبه في اختبائه «غرب سوريا»
الأحد - 23 محرم 1441 هـ - 22 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14908]
بغداد: «الشرق الأوسط»
أعلن رئيس خلية الصقور الاستخبارية مدير عام الاستخبارات ومكافحة الإرهاب في وزارة الداخلية العراقية أبو علي البصر أن زعيم تنظيم داعش، أبو بكر البغدادي، يوجد حالياً في إحدى مناطق سوريا الغربية. وجاءت تصريحات البصري بعد أيام على ثاني تسجيل منسوب لزعيم تنظيم داعش، أبو بكر البغدادي، عقب آخر تسجيل له أواخر أبريل (نيسان) الماضي.
البصري، وفي تصريح له أمس (السبت)، قال إن «الإرهابي إبراهيم عواد السامرائي، الملقب بأبي بكر البغدادي، يوجد حالياً في إحدى مناطق سوريا الغربية»، مضيفاً أن «قيادات عصابات (داعش) الإرهابية هربت باتجاه تركيا والسودان وشمال أفريقيا، بأوامر مباشرة من البغدادي، فيما يوجد عدد من الإرهابيين وعوائلهم في مخيم الهول في محافظة الحسكة السورية».
وحذر المسؤول العراقي من «وجود عصابات (داعش) في إدلب السورية»، مبيناً أن ذلك «يشكل تهديداً آخر على أمن المنطقة». وكشف البصري عن «انتقال إرهابيين من جنسيات مختلفة، هربوا من المناطق المحررة إلى دولهم، ضمن خلايا متحركة قادرة على إعادة تشكيل نفسها بقوالب جديدة»، عاداً ذلك «تهديداً للسلم والأمن في تلك الدول».
إلى ذلك، أكد رئيس جهاز مكافحة الإرهاب الفريق أول الركن طالب شغاتي أن «العراق انتصر في معركته ضد كيان (داعش) الإرهابي، وآن الأوان للعمل على بناء القدرات، ومحاكاة التطور في الحرب الهجينة التي تعد طوراً جديد من أطوار حروب الجماعات الإرهابية التي تهدد الأمن الوطني العراقي».
وأشار شغاتي، خلال كلمة له في تجمع عسكري، إلى أن «الجهاز مستمر في ريادة استراتيجية المطاردة لفلول كيان (داعش) وكل التنظيمات الإرهابية، عبر حرمانهم من بناء ملاذات آمنة في الأراضي العراقية، وتجفيف منابع الفكر المتطرف، من خلال استراتيجية مكافحة الإرهاب، بالتعاون مع القطاع الأمني والاستخباري والمدني والعسكري». وأضاف: «إننا واثقون في قدر مقاتلينا الأبطال في جهاز مكافحة الإرهاب، قادة وآمرين وضباطاً ومراتب ومنتسبين، على الاستمرار بالعزيمة نفسها، والقابلية القتالية لمواجهة أي تحدٍ يهدد البلاد».
العراق الارهاب أخبار العراق داعش

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة