«النهضة» تنضم لداعمي سعيّد رئيساً لتونس

«النهضة» تنضم لداعمي سعيّد رئيساً لتونس

6 مرشحين بينهم الشاهد والزبيدي طعنوا في الانتخابات
السبت - 22 محرم 1441 هـ - 21 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14907]
التونسيون يتابعون في الصحف نبأ وفاة زين العابدين بن علي (أ.ف.ب)
تونس: المنجي السعيداني
أعلنت حركة «النهضة»، التي حلّ مرشحها في انتخابات الرئاسة في المرتبة الثالثة، أنها ستدعم الأستاذ الجامعي قيس سعيّد في الدورة الثانية من الانتخابات، التي سيتبارى فيها مع قطب الإعلام نبيل القروي الموجود في السجن.

ولا شك أن موقف «النهضة»، بدعم المرشح المستقل المعروف بمواقفه المحافظة، سيلعب دوراً كبيراً في تحديد هوية الرئيس التونسي المقبل. وقال المتحدث باسم «النهضة»، عماد خميري، لوكالة الصحافة الفرنسية إن «النهضة اختارت أن تساند خيار الشعب التونسي».

وحل سعيّد في المركز الأول في الدورة الأولى التي أجريت الأحد الماضي، وحصل على 18.4 في المائة من الأصوات، بينما حصل القروي، الموجود في السجن بتهمة تبييض أموال، على 15.6 في المائة من الأصوات، وجاء مرشّح حزب {النهضة} عبد الفتاح مورو في المركز الثالث بـ12.9 في المائة من الأصوات.

وحصل سعيّد أيضاً على دعم مرشح آخر خرج في الدورة الأولى، هو رئيس الجمهورية الأسبق المنصف المرزوقي.

إلى ذلك، أكد عماد الغابري، المتحدث باسم المحكمة الإدارية التونسية، التي تفصل في قضايا التشكيك في نتائج الانتخابات، أن عدد المرشحين الذين قدموا ملفات تطعن في نزاهة العملية الانتخابية التي جرت الأحد الماضي بلغ 6، بينهم يوسف الشاهد وعبد الكريم الزبيدي.

...المزيد
تونس تونس

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة