وجده يعاني... ضابط شرطة يساعد مشرَّدا بحلاقة «ذقنه»

الخميس - 20 محرم 1441 هـ - 19 سبتمبر 2019 مـ
ميشيغان: «الشرق الأوسط أونلاين»

رصدت إحدى الكاميرات ضابط شرطة أميركياً وهو يحاول مساعدة رجل مشرد بينما كان يكافح لحلاقة «ذقنه» في أحد شوارع مدينة ديترويت بولاية ميشيغان، في لفتة إنسانية مذهلة.
وصادف أن سيدة أميركية، تدعى جيل ميتيفا شافر، كانت تمشي في الشارع ووجدت ضابط شرطة وهو يساعد المشرد لحلاقة «ذقنه»، فالتقطت صورة لهما ونشرتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وفقاً لتقرير لموقع «إيه بي سي نيوز» الأميركي.
وقالت شايفر، من بلدة ساجيناو بولاية ميشيغان، لصحيفة «غودمورنينغ أميركا»: «لقد التقطت الصورة لأنني اعتقدت أن هذا العمل يعد خطوة لطيفة وبه إيثار من ضابط شرطة». وأضافت: «مع كل السلبية التي تحيط بضباط الشرطة بالعادة، أردت أن أُبرز الأعمال الإيجابية التي يقومون بها».
وقالت شافر إنها وعائلتها كانوا قد وصلوا لحضور مباراة بيسبول لفريق «ديترويت تايغرز» في ملعب كوميركا بارك، وبعدها بدأت السماء بالمطر. ورأت شافر عندها ستانلي نيلسون، 62 عاماً، والضابط جيريمي توماس من قسم شرطة ديترويت وهما يتبادلان الحديث.
وأكد توماس أنه لم يكن لديه أي فكرة أن أحداً كان يراقبه عندما أقدم على مساعدة نيلسون. وقال لشبكة «إيه بي سي»: «اقتربت من نيلسون وقلت له: عفواً يا سيدي»، وعندها رد قائلاً: «تمام، سأرحل فوراً».
وتابع توماس: «في هذه اللحظة عرضت عليه المساعدة وبدا متعجباً من الموضوع قبل أن يقبل بذلك».
وكان نيلسون يحاول الحلاقة بعد تلقيه ماكينة حلاقة من أحد الأشخاص.
وقال نيلسون عن لفتة توماس: «ما فعله من أجلي كان جيداً. إنني أقدر ذلك حقاً لأنني مررت بشيء وأشعر بالأسى حيال نفسي، لكنني سأكون بخير». ومضى يقول: «سوف يباركه الله لفعل ذلك من أجلي».
ورسالة توماس هي مساعدة الآخرين كلما استطاع المرء، وفقاً للتقرير.

إقرأ أيضاً ...