ميركل ترفض ضم إسرائيل لغور الأردن والملك عبد الله الثاني «قلق للغاية»

ميركل ترفض ضم إسرائيل لغور الأردن والملك عبد الله الثاني «قلق للغاية»

الأربعاء - 19 محرم 1441 هـ - 18 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14904]
المستشارة الألمانية والعاهل الأردني في برلين أمس (إ.ب.أ)
برلين: راغدة بهنام
أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، رفضها لضم إسرائيل غور الأردن، حسب ما تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، حال فوزه بالانتخابات. وقالت ميركل، في مؤتمر صحافي مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، في برلين، إن حكومتها «تعارض أي عملية ضم» لأراض فلسطينية، وتعتبر أن مثل هذه الخطوة تهدد مسار السلام. ووصف ملك الأردن، من جهته، تصريحات نتنياهو بخصوص ضم غور الأردن بـ«الكارثية». وقال: «أنا قلق للغاية تجاه ما يتعلق بالتصريحات الخاصة بضم محتمل للضفة الغربية. هذا سيكون له تأثير مباشر قطعاً على العلاقات بين إسرائيل والأردن، وبين إسرائيل ومصر».
وتحدثت ميركل عن «إشارات توحي بحصول تقدم» في سوريا لجهة تشكيل هيئة دستورية برعاية الأمم المتحدة. ودعت إلى الاستفادة من هذه الخطوة للتأسيس للمرحلة الانتقالية، والعمل على «خلق مناخ ملائم لعودة اللاجئين من دول جوار سوريا، بالأخص لبنان والأردن وتركيا».
وتأتي زيارة العاهل الأردني إلى برلين في وقت تستعد ألمانيا لتمديد مهمة قواتها التي تشارك في العملية الدولية ضد «داعش»، وتتخذ من الأردن مقراً لعملياتها منذ عام 2017. ورغم أن البرلمان الألماني سيمدد مهلة مشاركة الجيش في العملية، إلا أن التمديد سيكون لفترة محدودة، بسبب معارضة «الحزب الاشتراكي الديمقراطي»، الشريك في الائتلاف الحاكم.
الأردن المانيا أخبار الأردن النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة