مخاوف عالمية من ارتفاع أسعار النفط بعد استهداف «أرامكو»

مخاوف عالمية من ارتفاع أسعار النفط بعد استهداف «أرامكو»

الأحد - 16 محرم 1441 هـ - 15 سبتمبر 2019 مـ
الدخان يتصاعد من منشأة نفطية تابعة لـ«أرامكو» بعد الهجوم (أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
أثار الهجوم الإرهابي الأخير على معملين تابعين لشركة «أرامكو» السعودية في محافظة بقيق وخريص (شرق المملكة) مخاوف عالمية من ارتفاع سعر النفط أو تأثر إمدادات النفط العالمية، وهو ما انعكس على وسائل الإعلام الدولية.
ونشرت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» تقريراً تحت عنوان «الهجمات على المنشآت النفطية في السعودية... هل ترتفع أسعار الوقود؟»، أشارت فيه إلى أن تكلفة برميل النفط الخام بلغت 60 دولاراً أميركياً يوم (الجمعة) الماضي، فيما يعتقد بعض المحللين أن ذلك الثمن قد يرتفع إلى 80 دولاراً أو أكثر، كاستجابة سريعة للهجمات الإرهابية على منشأتي «أرامكو»، وفقا للهيئة.
وقالت «بي بي سي» إنه مع بداية تداول النفط في آسيا في وقت لاحق من يوم (الاثنين) سوف نحصل على أول إشارة عن كيفية استيعاب الأسواق لحجم الأضرار وكيف ستتأثر أسعار النفط، وأوضحت أن ما يبعث على القلق هو استمرار هذه الهجمات ما سيؤدي إلى توترات أوسع في المنطقة، وبالتالي فإن ارتفاع الأسعار قد يكون طويل الأجل.
وتحت عنوان «هجمات على منشآت سعودية تثير المخاوف بشأن إمدادات النفط» نشرت صحيفة «وول ستريت جورنال» الأميركية تقريراً نقلت فيه عن محللين في أسواق النفط قولهم إنهم يتطلعون إلى افتتاح سوق العقود الآجلة مساء (الأحد) لمعرفة مدى استجابة أسعار النفط للهجمات.
وقال آندي ليبو رئيس شركة استشارات في هيوستن للصحيفة الأميركية: «قد يرتفع سعر النفط من 5 دولارات إلى 10 دولارات للبرميل إذا تبين أن الضرر كبير».
بدورها، أشارت شبكة «سي إن بي سي» الأميركية إلى المخاوف من زيادة أسعار النفط وتأثر إمداداته بسبب الهجوم على منشأتي «أرامكو».
ونقلت الشبكة الأميركية عن جوزيف مكمونيجل محلل سوق الطاقة قوله إن «أسعار النفط سترتفع بالتأكيد بسبب الهجمات عندما تفتح الأسواق».
أما شبكة «سي إن إن» الأميركية فنشر موقعها الإلكتروني تقريرا تحت عنوان (ماذا تعني الهجمات على أرامكو السعودية بالنسبة لأسعار النفط؟) وذكرت أن أسعار النفط قد ترتفع بعد أن ظلت منخفضة منذ شهور، عندما تفتح الأسواق يوم (الاثنين).
واتهمت الولايات المتحدة الأميركية، على لسان وزير الخارجية مايك بومبيو، إيران أمس (السبت) بمهاجمة المنشأتين النفطيتين التابعتين لـ«أرامكو».
وقال بومبيو على «تويتر» إن «طهران وراء نحو 100 هجوم تعرضت له السعودية في حين يتظاهر روحاني وظريف بانخراطهما في الدبلوماسية»، معتبراً أن طهران تقوم بدبلوماسية كاذبة.
واستهدفت طائرات مسيرة أمس (السبت) معملين لتكرير النفط تابعين لشركة «أرامكو» في بقيق وخريص بالسعودية، وتبنت ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران الهجوم الإرهابي. وأكد تحالف دعم الشرعية في اليمن أن التحقيقات في الهجوم مستمرة، وأنه يواصل اتخاذ وتنفيذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع التهديدات الإرهابية.
وتعد شركة «أرامكو» السعودية أكبر منتج للنفط في العالم، حيث تنتج 10 في المائة من النفط العالمي (نحو 10 ملايين برميل يوميا).
السعودية نفط

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة