ولي العهد السعودي يشدد على أهمية استقرار السودان وأمنه

ولي العهد السعودي يشدد على أهمية استقرار السودان وأمنه

أجرى اتصالات مع البرهان وربيع وآبي أحمد وموسى فكي
الثلاثاء - 19 ذو الحجة 1440 هـ - 20 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [ 14875]
جدة: «الشرق الأوسط»
شدد الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي، على أن استقرار السودان يعد جزءاً مهماً من استقرار المنطقة، كما أكد وقوف بلاده مع كل الجهود التي تسهم في أمن المنطقة واستقرارها.

جاء ذلك ضمن اتصالات هاتفية أجراها ولي العهد السعودي مع كل من رئيس المجلس السيادي في السودان الفريق أول عبد الفتاح البرهان، والقيادي بـ«قوى الحرية والتغيير» السودانية أحمد ربيع، ورئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي، كل على حدة.

وهنأ ولي العهد السعودي، كلاً من البرهان وربيع، بالاتفاق التاريخي الذي توصلت إليه الأطراف السودانية كافة، وأكد «وقوف المملكة إلى جانب السودان وشعبه الغالي بما يعزز الأمن والاستقرار فيه»، وذلك عقب الاتفاق التاريخي الذي وقع أول من أمس، مشيراً إلى أن استقرار السودان جزء مهم من استقرار المنطقة، متمنياً التوفيق «بما يحقق تطلعات الشعب السوداني الشقيق».

كما أجرى الأمير محمد بن سلمان اتصالاً هاتفياً مع رئيس وزراء إثيوبيا، أكد خلاله التقدير لآبي أحمد على الدور الذي قام به في تقريب وجهات النظر بين الأطراف السودانية، مؤكداً وقوف السعودية مع كل الجهود التي تسهم في أمن المنطقة واستقرارها.

كذلك، أعرب ولي العهد السعودي، خلال اتصاله الهاتفي مع رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، عن التقدير للجهود التي بُذلت في تحقيق الاتفاق التاريخي بين جميع الأطراف السودانية، مؤكداً دعم السعودية لما يحقق تطلعات الشعب السوداني، والحفاظ على أمن ذلك البلد واستقراره.
السعودية السودان الاحتجاجات السودانية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة