القبض على إرهابي تونسي محكوم بـ36 سنة سجناً

القبض على إرهابي تونسي محكوم بـ36 سنة سجناً

الأحد - 17 ذو الحجة 1440 هـ - 18 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [ 14873]
تونس: المنجي السعيداني
ألقت قوات مكافحة الإرهاب في تونس القبض على عنصر إرهابي تونسي مطلوب للعدالة، وأكدت مصادر أمنية تونسية أنه يبلغ من العمر نحو 38 سنة، ومحكوم ضده بالسجن لمدة لا تقل عن 36 سنة، وأشارت إلى أنه من «الذئاب المنفردة»، وهو منتمٍ، وفق سجلات وزارة الداخلية التونسية، إلى تنظيم «جند الخلافة» المبايع لتنظيم «داعش». وبشأن تفاصيل الإطاحة به، والقبض عليه حياً دون مواجهة من أي نوع، أفادت بأن الإرهابي التونسي المقبوض عليه من سكان منطقة سيدي بوزيد (وسط تونس)، وقد تمت متابعة تحركاته في كنف السرية التامة، ومن خلال عمل استخباراتي ناجح تم إلقاء القبض عليه لدى تسلله لزيارة عائلته. وأكدت أن تنظيم «جند الخلافة» الإرهابي تمكن من تجنيده، وهو مطلوب لفائدة المحكمة الابتدائية بالعاصمة التونسية المختصة في قضايا الإرهاب، ومن المنتظر أن تستغل وحدات الأمن المختصة في مكافحة الإرهاب عملية الاعتقال للحصول على المزيد من المعطيات حول خريطة «الخلايا النائمة» بعدد من المناطق، وحول كيفية تجنيد الشباب التونسي لفائدة التنظيمات المتطرفة. يذكر أن أعداد الخلايا الإرهابية النائمة، وفق مراكز دراسات مختصة في الظواهر الإرهابية تتراوح في تونس بين 300 و400 خلية إرهابية، وهي منتشرة بعدد من الأحياء السكنية الشعبية، وغالباً ما تمثل «حاضنة اجتماعية» للتنظيمات الإرهابية والعناصر المتحصنة في الجبال، حيث تم الكشف في أكثر من مناسبة عن مساعدات مالية واستخباراتية قدمتها لعناصر داعمة للفكر الإرهابي، واستغلتها تلك العناصر في استهداف قوات الأمن والجيش التونسيين.
من ناحية أخرى، ألقت قوات الأمن التونسية القبض على عنصر إرهابي في منطقة قابس (جنوب شرقي تونس)، ووجهت له تهمة تنفيذ تدريبات عسكرية سرية في إحدى غابات الزيتون بالمنطقة. وقالت إن المتهم يبلغ من العمر نحو 33 سنة، وهو مرحل من فرنسا، إثر مشاركته في عملية اجتياز الحدود البحرية التونسية. وأضافت أن المتهم تعمد تنزيل مقاطع فيديو في حسابه الخاص عبر شبكة التواصل الاجتماعي، وهي تتضمن تدريبات للمجموعات الإرهابية المقاتلة في صفوف تنظيم «داعش».
تونس تونس الارهاب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة