بريطانيا «قلقة» على تجارتها بمضيق هرمز

بريطانيا «قلقة» على تجارتها بمضيق هرمز

الخميس - 16 ذو القعدة 1440 هـ - 18 يوليو 2019 مـ
وزيرة الدفاع البريطانية بيني موردونت (أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
قالت وزيرة الدفاع البريطانية بيني موردونت، اليوم (الخميس)، إن بلادها على حق في قلقها على حماية تجارتها في مضيق هرمز، وذلك بعد توترات مع إيران تتعلق بمرور السفن في الخليج.

وقالت موردونت: «نحن على حق في قلقنا على حماية تجارتنا في مضيق هرمز»، مضيفة: «من المهم أن نبعث برسالة واضحة لإيران مفادها أننا نريد منها التراجع وخفض التصعيد».

وتدهورت العلاقات بين طهران والغرب بشكل متزايد بعد احتجاز بريطانيا ناقلة نفط إيرانية في جبل طارق، وبعدما قالت لندن إن سفناً إيرانية اقتربت من السفينة البريطانية «بريتيش هيريتدج»، التي تشغلها شركة «بي بي» النفطية، في المضيق الواقع بين إيران وشبه الجزيرة العربية.

وكانت تقارير إخبارية قد ذكرت أن بيانات تتبع حركة الملاحة أظهرت اختفاء ناقلة نفط في المياه الإيرانية بينما كانت تمر عبر مضيق هرمز، وقال مسؤولون بوزارة الدفاع الأميركية يوم (الثلاثاء) الماضي إن واشنطن «لديها شكوك» بأن إيران تحتجز ناقلة النفط، قبل أن تعلن وزارة الخارجية الإيرانية، أن الناقلة تعرضت لعطل فني وتم سحبها إلى أحد موانئ إيران.
بريطانيا أخبار بريطانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة