حريق في دير بالقاهرة... والسلطات ترجعه لـ«ماس كهربائي»

حريق في دير بالقاهرة... والسلطات ترجعه لـ«ماس كهربائي»

دمر معظم المبنى ولا وجود لخسائر بشرية
الخميس - 9 ذو القعدة 1440 هـ - 11 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14835]

قال مصدر أمني مصري إن «المعاينة الأولية للحريق، الذي شب في مقر دير الأنبا بولا بمنطقة حدائق القبة شرق القاهرة، كشفت عن وجود ماس كهربائي صدر من جهاز تكييف خاص بمبنى الخدمات التابع للدير، وهو ما تسبب في وقوع الحريق»، مضيفاً أن «الحريق التهم كميات كبيرة من المواد الخشبية والأثاث، وهي التي ساعدت في انتشار الحريق إلى الطابق الأخير بالمبنى». وأكد المصدر الأمني ذاته أن «رجال المباحث يقومون بإجراء التحريات اللازمة حول الحريق، ويتم الاستماع لأقوال شهود العيان حول الواقعة».
ونشب حريق داخل الدير مع الساعات الأولى يوم أمس، وانتقلت 12 سيارة إطفاء، وتم فرض طوق أمني حول الدير، وتمت محاصرة النيران، ومنع خطر الامتداد لباقي البنايات، وتم إخماد الحريق».
من جهتها، قالت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في بيان لها أمس إن «الحريق أسفر عن تدمير مبنى المقر بالكامل بفعل النيران، التي استطاعت أجهزة الحماية المدنية إخمادها، والسيطرة على الموقف».
وأضافت الكنيسة أن «الحادث لم يسفر عن حدوث أي خسائر بشرية، وجهات التحقيق تقوم بعملها لمعرفة سبب اندلاع الحريق».
وكان فريق من نيابة حدائق القبة قد انتقل لمعاينة مكان الحريق بالدير، وانتدب المعمل الجنائي للفحص ومعرفة الأسباب وحصر التلفيات والخسائر، وكلف المباحث الجنائية بسرعة إجراء التحريات اللازمة...كما أمر باستدعاء عمال الكنيسة لسماع أقوالهم.


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة