واشنطن: اقتراب حذف السودان من قائمة الإرهاب

واشنطن: اقتراب حذف السودان من قائمة الإرهاب

الأحد - 4 ذو القعدة 1440 هـ - 07 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14831]

أعلن القائم بأعمال السفارة الأميركية في الخرطوم ستيفن كوتيسيس أمس الأحد، عن ترحيب بلاده بالاتفاق الذي تم بين المجلس العسكري السوداني وقوى الحرية والتغيير، مشيرا إلى أن مسألة رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب أصبحت وشيكة.
وقال السفير الأميركي في تصريح صحافي، إنه تم رفع العقوبات (الأميركية) عن السودان منذ العام 2017، لكن الفساد وسوء الإدارة في عهد نظام الرئيس السابق عمر البشير، حجبا منافع ذلك القرار بحسب شبكة «الشروق» السودانية.
ولكن السفير قال إن القرار بشأن رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب يتوقف بدرجة كبيرة على إدماج الحركات المسلحة في الاتفاق وإحلال السلام في دارفور ومنطقتي (النيل الأزرق وجنوب كردفان).
يأتي ذلك بعدما خطا السودان أولى خطواته نحو انتقال ديمقراطي باتفاق تقاسم السلطة الذي جاء بعد أشهر من الغموض السياسي، غير أن تنفيذ المجلس العسكري للاتفاق لا يزال يطرح تحديا.
وتوصّل المجلس العسكري الحاكم وقادة الاحتجاجات في السودان في الساعات الأولى من صباح الجمعة إلى اتفاق لتقاسم السلطة، ينص على تشكيل هيئة مشتركة يُفترض أن تقود المرحلة الانتقاليّة المقبلة. واتفق الطرفان على إنشاء «مجلس سيادي» يشرف على تشكيل حكومة انتقالية ولمدّة ثلاث سنوات، وهو المطلب الرئيسي للمتظاهرين.


السودان الاحتجاجات السودانية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة