«حروب الظل» بين الاستخبارات الفرنسية والإرهابيين

«حروب الظل» بين الاستخبارات الفرنسية والإرهابيين

كتاب يكشف طرق الاختراق وإحباط هجمات أعد لها بشكل جيد
الخميس - 2 ذو القعدة 1440 هـ - 04 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14828]

كشف كتاب فرنسي صدر مؤخرا الأدوار المتعددة التي تقوم بها الاستخبارات الفرنسية، فيما يتعلق بمراقبتهم للعناصر الإرهابية، واختراق مصادر معلوماتهم وتجنيدهم، وسبل تفكيك شبكاتهم، وهي مهام - كما يقول الكتاب - تتم بشكل يومي ولكن دون أن نلاحظها.

الكتاب بعنوان «حروب الظل للإدارة العامة للأمن الداخلي» صادر عن دار النشر الفرنسية «لونوفو موند إديسيون» ومؤلفه الصحافي الفرنسي ألكس جوردانوف المتخصص في التحقيقات والتوثيق بـ«كانال بلوس» الفرنسية، واستمر في جمع وتدقيق معلوماته لأكثر من خمس سنوات ليقدم عملا دقيقا حول هذا العالم السري لعمل جهاز الاستخبارات الفرنسية، والنجاحات غير المسبوقة التي قدمها لحماية أمن فرنسا في الداخل والخارج.

خضع الكتاب لعمليات مراجعة كثيرة قبل النشر من جانب متخصصين بالاستخبارات، بل وصل الأمر إلى حذف فصول كاملة منه قبل النشر لما تضمنتها من معلومات لا تتسق مع طبيعة النشر.

ويشير جوردانوف إلى أنه بفضل الاستخبارات الفرنسية، نجحت فرنسا في تجنب حدوث عملية إرهابية كيميائية أشد خطورة وتدميراً من عمليات 13 نوفمبر (تشرين الثاني) 2015 الإرهابية، كما تعرضت لبعض العمليات الإرهابية التي باءت بالفشل ولم يكتب لها النجاح رغم حُسن الإعداد لها.
...المزيد


فرنسا فرنسا كتب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة