إدانات خليجية وعربية للهجوم الحوثي على مطار أبها

إدانات خليجية وعربية للهجوم الحوثي على مطار أبها

الثلاثاء - 29 شوال 1440 هـ - 02 يوليو 2019 مـ
مطار أبها

أدانت الإمارات والبحرين ومصر، اليوم (الثلاثاء)، بشدة، الهجوم الإرهابي الذي شنته ميليشيا الحوثي فجراً، واستهدف مطار أبها الدولي، وأسفر عن إصابة 9 مدنيين.

وعدّت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، عبر بيان، هذا العمل الإرهابي، الذي يخالف القوانين والأعراف الدولية كافة، دليلاً جديداً على الممارسات غير الأخلاقية والتوجهات العدائية والإرهابية لميليشيات الحوثي المدعومة من إيران، وسعيها إلى تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة.

وأشارت إلى أن «هذا الاعتداء الآثم الذي يستهدف أمن السعودية وأمان شعبها الشقيق، يمثل تصعيداً خطيراً وتقويضاً للجهود المبذولة للوصول إلى حل سياسي»، مجددة تضامن الإمارات الكامل مع السعودية، ووقوفها التام إلى جانبها، وتأييدها ومساندتها لها «في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها، ودعمها الإجراءات كافة التي تتخذها في مواجهة التطرف والإرهاب الحوثي».

وأكد البيان، أن «أمن الإمارات وأمن السعودية كل لا يتجزأ، وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعده الإمارات تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار في الإمارات».

من جهتها، جدّدت وزارة الخارجية البحرينية موقف المنامة الثابت والداعم بقوة «لكافة الجهود والمساعي التي تقوم بها الرياض لتعزيز الأمن والسلم بالمنطقة والتصدي للإرهاب على الصعيدين الإقليمي والدولي».

وأعربت عن تضامنها التام مع السعودية «ضد كل من يحاول زعزعة أمنها واستقرارها أو تهديد مصالحها»، مشددة في الوقت نفسه على «ضرورة تكثيف جهود المجتمع الدولي في مواجهة الميليشيات الإرهابية المدعومة من إيران التي تسعى لعرقلة الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم».

من جانبها، أكدت وزارة الخارجية المصرية «تضامن مصر حكومة وشعباً مع حكومة وشعب السعودية، ودعم جميع الإجراءات اللازمة للحفاظ على أمنها واستقرارها».


السعودية السعودية صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة