مكعبات خرسانية تصرع 6 عمال في مشروع بجبل الكعبة وتصيب أكثر من 20 آخرين

مكعبات خرسانية تصرع 6 عمال في مشروع بجبل الكعبة وتصيب أكثر من 20 آخرين

أمير مكة المكرمة يوجه بتشكيل لجنة للتحقيق في تداعيات انهيار سواند إسمنتية
الخميس - 17 ذو القعدة 1435 هـ - 11 سبتمبر 2014 مـ رقم العدد [ 13071]
آليات تابعة للدفاع المدني وفرق من الهلال الأحمر السعودي في موقع حادث انهيار مكعبات خرسانية في جبل الكعبة بمكة المكرمة والذي أدى إلى مصرع 6 عمال وإصابة أكثر من 20 آخرين (تصوير: أحمد حشاد)

علمت «الشرق الأوسط» أن الأمير مشعل بن عبد الله بن عبد العزيز، أمير منطقة مكة المكرمة، وجه بتشكيل لجنة مختصة للتحقيق في ملابسات وتداعيات انهيار جدار مساند لأحد المشاريع، صباح أمس، في مكة المكرمة، أسفر عن مصرع 5 أشخاص وإصابة أكثر من 20، تم نقلهم إلى عدد من المستشفيات في مكة المكرمة لتلقي العلاج.
وتقع المنطقة المنكوبة بجبل الكعبة في نطاق المنطقة المركزية للمسجد الحرام. بينما أكد الدفاع المدني، في وقت لاحق من أمس، العثور على جثة سادسة في موقع الحادث. وأوضح بيان إلحاقي، على حساب الدفاع المدني على «تويتر»، أنه تم العثور على جثة أخرى، ليصبح إجمالي عدد الوفيات في الحادث ست حالات، مؤكدا استمرار عمليات الإنقاذ. وكشف أن منطقة الحادث معزولة وبعيدة عن حركة المشاة، ولا يزال العمل قائما من قبل الفرق للتأكد من عدم وجود محتجزين آخرين.
من جانبه، أوضح المقدم صالح العلياني، الناطق الإعلامي بإدارة الدفاع المدني بالعاصمة المقدسة، في تصريح له أمس، أن فرق الدفاع المدني تساندها الآليات سارعت إلى مكان الحادث المدني، الذي نتج عن انهيار جدار مساند من المكعبات الإسمنتية الخرسانية بارتفاع 15 مترا وعرض 100 متر تقريبا، تابع لامتداد مشروع الطريق الدائري الأول في منطقة جبل الكعبة في مكة المكرمة، وأن الفرق تمكنت من انتشال 6 جثث من العاملين بالمشروع، بالإضافة إلى عدد من المصابين، مبينا أن عمليات رفع بقية الأنقاض والأتربة لا تزال جارية للتأكد من عدم وجود محتجزين. من جانبها سارعت فرق الهلال الأحمر لمكان الحادث، وباشرت بالإسعافات الأولية للمصابين، مع نقل الحالات الحرجة للمستشفيات، فيما أعلنت مستشفيات مكة المكرمة حالة الاستنفار والاستعداد، لاستقبال المصابين.


اختيارات المحرر

فيديو