روبرت داوني جونيور: ازددت تواضعاً وتقبلاً لفكرة تقاسم البطولة

روبرت داوني جونيور: ازددت تواضعاً وتقبلاً لفكرة تقاسم البطولة

النجم الأميركي تحدث لـ«الشرق الأوسط» عن مسيرته السينمائية
الثلاثاء - 22 شوال 1440 هـ - 25 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14819]
روبرت داوني جونيور
لوس أنجليس: محمد رُضـا
يتحدث روبرت داوني جونيور، بطل سلسلة أفلام «آيرون مان» في مقابلة مع «الشرق الأوسط» عن مسيرته الفنية وكيف أنه ازداد تواضعاً وأصبح أكثر تقبلاً لفكرة تقاسم البطولة.

فعندما تم دمج شخصية «راي ستارك - آيرون مان» مع شخصيات «كابتن أميركا» و«سبايدر مان» و«هوكاي» و«بلاك ويدو» و«ذا هالك» و«آنت - مان»، وسواها، بدا كما لو أن داوني جونيور سيكتفي بفيلم واحد مع هذا اللفيف قبل أن يطلب من صانعي أفلامه العودة إلى إطار البطل المنفرد في الأجزاء الثلاثة من «آيرون مان».

لكن داوني جونيور يقول: «كنت في الأربعينات عندما مثلت شخصية (آيرون مان)، والآن أنا في خمسينات العمر». ويضيف: «كنت مركز الأفلام، ثم أصبحت من الشخصيات المتعددة، لكن هذا لم يعن سريعاً أنني اندمجت.

كان لا بد من تكرار الأفلام التي جمعتنا معاً، وهذا ما حدث بالفعل من قبل أن أتخلى عن ذاتيتي، وأقبل فكرة أنني واحد من المجموعة. وأعتقد أن ما خرجت به من هذه التجربة هو أنني نضجت أكثر، وأصبحت أقل رغبة في أن أكون النقطة المركزية في العمل.

في البداية ربما لم أستوعب الفكرة التي تنص على توزيع القيادة بين أكثر من ممثل. لكني لاحقاً تخليت عن هذا المنظور. أصبحت أكثر تواضعاً وقبولاً».

وبسؤاله عما إذا كان يفكر بالإخراج، يجيب: «ليس على نحو متواصل. لكن قبل حين التقيت (الممثل) أوسكار أيزاك الذي أخذ يحدثني عن مشروعات من الممكن أن أقوم بها، أو نقوم بها معاً، تنقلني من شخصية (السوبر هيرو) إلى شخصيات شكسبير. راقت لي الفكرة كثيراً، وأعتقد أنني أفكر حالياً في أن أجمع عدداً من الممثلين والممثلات الجيدين، وأصنع فيلماً من وحي شكسبير، أو ربما يكون نقلاً عن إحدى مسرحياته».



المزيد...
أميركا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة