الاتحاد يمنح عسيري وباجندوح «فرصة أخيرة»

الاتحاد يمنح عسيري وباجندوح «فرصة أخيرة»

«الانتقالات الشتوية» ستحدد مصير لاعبين شارفت عقودهم على الانتهاء
الاثنين - 21 شوال 1440 هـ - 24 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14818]
أحمد عسيري في إحدى مبارياته مع الاتحاد (الشرق الأوسط)
جدة: إبراهيم القرشي
تعتزم إدارة نادي الاتحاد، برئاسة إنمار الحائلي، اعتماد وضع هيكلة إدارية، تشمل استحداث إدارات جديدة وفق استراتيجية كاملة، تستهدف النهوض بالنادي، من منطلق عمل مؤسساتي ينصبّ في مصلحة الكيان، ويسهم في تحسين جودة العمل، بما يسهم في إنجاح مجلس الإدارة الجديد في مهمته الممتدة للفترة القانونية، 4 سنوات.
بينما كشفت مصادر مطلعة لـ«الشرق الأوسط» عن توجه إدارة الاتحاد إلى منح عدد من اللاعبين، ممن شارفت عقودهم على الانتهاء، فرصة أخيرة لإثبات قدراتهم على تقديم الأفضل وصناعة الفارق مع الفريق خلال الفترة المقبلة، قبل مرحلة الانتقالات الشتوية؛ حيث ستحسم الإدارة أمرهم، بتقديم عروض للاعبين للتجديد أو الاستغناء عنهم.
ويعد الثنائي جمال باجندوح وأحمد عسيري أحد أبرز اللاعبين الذين تشارف عقودهم على الانتهاء؛ حيث اقتربا من دخول الفترة الحرة التي تتيح لهم التوقيع لأحد الأندية الراغبة في خدماتهم دون الرجوع لإدارة ناديهم الاتحاد، في الوقت الذي سيشهد النادي توقيع مخالصات مع عدد من اللاعبين، أبرزهم ناصر الشمراني وياسين برناوي وعمر المزيعل ومحمد قاسم.
وبحسب المصادر، فإن الإدارة الاتحادية الجديدة برئاسة إنمار الحائلي على تواصل مستمر ومباشر مع المدرب التشيلي خوسيه لويس سييرا، مدرب الفريق الذي يقضي إجازته خارج المملكة، للوقوف على احتياجات الفريق، ومناقشة التقرير الفني المقدم من جهته بشأن اللاعبين المحليين والأجانب والمراكز التي تتطلب دعماً بعناصر يشكلون فارقاً فنياً مع الفريق، في الوقت الذي اقتربت الإدارة الاتحادية من حسم صفقتين، للاعب محلي وآخر أجنبي.
فيما شرعت إدارة الاتحاد الجديدة في حصر الالتزامات المالية على النادي، وإجمالي المبالغ المترتبة على المخالصات المالية التي تنوي إجراءها لعدد من اللاعبين، للبدء في إنهائها مباشرة، أو سداد الجزء الأكبر منها وجدولة المتبقي؛ حيث ينتظر أن يتم إنهاء ارتباط عدد من اللاعبين المحليين والأجانب بالنادي خلال الفترة المقبلة.
وينتظر الرئيس الجديد للاتحاد اعتماد توقيعه لدى الهيئة العامة للرياضة، إضافة إلى البنوك، خلال الأيام القليلة المقبلة، تزامناً مع اعتماده رسمياً رئيساً لنادي الاتحاد من قبل الهيئة العامة للرياضة لحسم المفاوضات الجارية مع عدد من العناصر المحلية والأجنبية، لتدعيم صفوف الفريق للموسم الرياضي المقبل.
ويضم مجلس إدارة نادي الاتحاد، إضافة إلى الرئيس الحائلي، والأعضاء الحربي وقطب وبخيت، كلاً من أحمد كعكي نائباً للرئيس، وفيصل التركي، وعبد الوهاب عابد، ولؤي غلاييني، وحسن باروم.
من جهة أخرى، يُنهي عدد من لاعبي الاتحاد برامجهم اللياقية والإعدادية للموسم الرياضي، حيث شرعوا بمراكز متخصصة خارج السعودية، للعودة نهاية الأسبوع الحالي، تمهيداً لانضمامهم للفريق، مع بدء الإعداد الرسمي للفريق، للموسم الجديد.
ويبدأ فريق الاتحاد الإعداد للموسم، في 3 يوليو (تموز) المقبل، وتم تخصيص الأيام الثلاثة الأولى منه لتجمع اللاعبين، لإجراء الكشوفات الطبية، تمهيداً للسفر للمعسكر الإعدادي الخارجي، الذي سيقام في بريطانيا خلال الفترة، من 6 يوليو (تموز) المقبل، حتى 27 من ذات الشهر، قبل العودة إلى جدة، وبدء الإعداد لانطلاقة منافسات دور الـ16 بدوري أبطال آسيا، والذي سيلتقي فيها ذوب آهان أصفهان، في 5 أغسطس (آب) المقبل، في مواجهة الذهاب بمدينة دبي الإماراتية، بينما ستنطلق منافسات الدوري السعودي للمحترفين في الموسم الجديد في 22 أغسطس المقبل.
السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة