السجن 3 أعوام لسويدي متورط في سرقة تاجين ملكيين

السجن 3 أعوام لسويدي متورط في سرقة تاجين ملكيين

الأربعاء - 9 شوال 1440 هـ - 12 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14806]
سرقة اثنين من التيجان الملكية الجنائزية
لندن: «الشرق الأوسط»
تم الحكم على رجل سويدي، بالسجن، لمدة ثلاثة أعوام، بتهمة التورط في سرقة تاجين ملكيين وبلورة، من القرن السابع عشر، من كاتدرائية سويدية في العام الماضي. ونفى مارتن كانيرمو (26 عاماً) تورطه في السرقة، ولكن محكمة أتوندا الجزئية قالت إن الحكم صدر بالإجماع.
وكان قد تم سرقة تاج جنائزي ذهبي، وبلورة صنعت من أجل الملك تشارلز التاسع (الذي ولد في عام 1550 وتوفي في عام 1611)، بالإضافة إلى تاج ذهبي مرصع بالكريستال، مصنوع للزوجة الثانية لتشارلز، وهي كريستينا ذا إلدر، في 31 من يوليو (تموز).
وقال شهود إنهم رأوا رجلين يهربان على متن دراجة من «كاتدرائية سترانجناس»، الواقعة غرب استوكهولم، ثم بواسطة زورق آلي في بحيرة مالارين القريبة.
ويخضع كانيرمو للاحتجاز قيد المحاكمة، منذ فبراير (شباط) الماضي، عندما حُكم على رجل آخر، هو نيكلاس باكستروم، بالسجن لمدة 4 أعوام و6 أشهر، بسبب دوره في عملية سرقة أخرى.
وقالت المحكمة إنها قد خفضت عقوبة تهمة السرقة الجسيمة، الصادرة بحق كانيرمو، بسبب مساعدته في استعادة المواد المسروقة، وحُكم عليه مؤخراً بتهمة سرقة أخرى. وكان كانيرمو قد قال أمام محكمة أتوندا الجزئية إنه تسلم المجوهرات في ذاك الوقت من شخص مجهول، حسب صحيفة «إيسكيلستونا - كورين»، في تقرير لها من المحكمة. ورفض كانيرمو ذكر اسم الشخص الذي سلمه المجوهرات، وقال إنه قام بوضعها في صندوق قمامة قام بوضعه على سقف سيارة في أكرسبيرجا شمال استوكهولم، حيث عثر عليها حارس أمن.
السويد أخبار السويد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة