إسرائيل: «حماس» تطلق صواريخ تجريبية تجاه البحر

إسرائيل: «حماس» تطلق صواريخ تجريبية تجاه البحر

الأحد - 14 شهر رمضان 1440 هـ - 19 مايو 2019 مـ رقم العدد [ 14782]
رام الله: «الشرق الأوسط»
اتهمت إسرائيل حركة حماس بإطلاق 3 صواريخ تجريبية من شمال قطاع غزة باتجاه البحر. وأكدت وسائل إعلام إسرائيلية أن إطلاق الصواريخ في البحر تم كجزء من اختبار حركة حماس أدوات المواجهة المستقبلية مع إسرائيل.
وجاءت التجربة في الوقت الذي يتصاعد الاهتمام في إسرائيل من تطوير الحركة قدراتها الهجومية البحرية. وحذر زئيف الموغ، القائد الأسبق لسلاح البحرية الإسرائيلي، من هجمات تنفذها «حماس» عبر البحر على غرار حركة «فتح» والفصائل الفلسطينية الأخرى في حقبة السبعينيات، حينما اختبرت إسرائيل سلسلة من العمليات الصعبة.
وذكّر الموغ الإسرائيليين بالعملية «الأكثر صعوبة وفتكاً» التي نفذتها مجموعة تابعة لحركة فتح عام 1978 وعرفت باسم عملية «الساحل» التي أدت إلى مقتل 38 إسرائيلياً. وطالب الموغ بابتداع أفكار جديدة لمواجهة عمليات بحرية محتملة. ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية تخوفات لدى الجيش الإسرائيلي من استهداف «حماس» و«الجهاد الإسلامي» لمنصات الغاز القريبة من مدينة عسقلان. وخلال المواجهة الأخيرة وقفت سفينتان إسرائيليتان كبيرتان تحملان صواريخ لحماية منصة الغاز التي لا تبعد سوى 12 ميلاً بحرياً عن ساحل غزة.
وكان ثمة توقعات بقيام وحدات خاصة من «الكوماندوز» البحري التابعة لحماس بعمليات خاصة ضد منصات الغاز أو إطلاق الصواريخ المضادة من قوارب أو زلاجات نفاثة. ويتزايد التركيز الإسرائيلي هذه الأيام على تضخيم قدرات حماس. ونشرت القناة «العبرية السابعة» على موقعها الرسمي، نقلاً عن صحيفة «يديعوت أحرونوت»، أن حماس استخدمت سلاحاً جديداً خلال العملية العسكرية الأخيرة على قطاع غزة. وقالت القناة العبرية إن حركة حماس طوّرت طائرة من دون طيار تحمل صاروخاً مضاداً للدبابات.
وأضافت أن الحركة استخدمت هذا السلاح الجديد في العملية العسكرية الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة، مطلع شهر مايو (أيار)، في محاولة لاعتراض منظومة الدفاع الإسرائيلية «القبة الحديدية» التي كانت تعترض الصواريخ القادمة من القطاع. وبينت القناة السابعة أن حركة حماس حاولت استخدام السلاح الجديد أو «الحوامة قاذفة القنابل»، لتدمير مركبة عسكرية مأهولة بجنود إسرائيليين، لكنها فشلت. وبحسب القناة فإن حماس تقوم بتطوير الطائرات دون طيار منذ 4 سنوات كاملة، مشيرة إلى أنها ستقوم بتطويرها أيضاً خلال المرحلة القادمة.
وجاء في التقرير أيضاً أن معظم الطائرات دون طيار تصل إلى قطاع غزة عن طريق التهريب عبر الممرات، فيما قالت مصادر إسرائيلية إن «السلطات الإسرائيلية تمكّنت من حجز 172 طرداً بريدياً على معبر إيريز الحدودي الفاصل بين إسرائيل وغزة، تحتوي على معدات عسكرية في شكل زي مدني».
اسرائيل فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة