الطب الشرعي البريطاني: سبب وفاة الطالبة المصرية مريم طبيعي

الطب الشرعي البريطاني: سبب وفاة الطالبة المصرية مريم طبيعي

الأربعاء - 25 شعبان 1440 هـ - 01 مايو 2019 مـ
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
كشف حاتم مصطفى والد الطالبة المصرية مريم، التي توفيت في بريطانيا العام الماضي بعد تعرضها لهجوم من قبل ست فتيات مراهقات، أن الطب الشرعي البريطاني أصدر تقريراً قال فيه إن وفاة ابنته كانت «طبيعية».

وقال مصطفى، خلال مداخلة هاتفية أمس (الثلاثاء) على إحدى القنوات الفضائية المصرية «الطب الشرعي قال في تقريره إن وفاة ابنتي طبيعية رغم إصابتها بجلطة دماغية بعد ساعات قليلة من الاعتداء عليها وضربها من قبل الفتيات، وهذا أمر غريب جداً ومثير للدهشة».

وأضاف: «تقرير الطب الشرعي هو الذي يحدد توجيه الاتهام، فعندما يقول التقرير إن الوفاة طبيعية فلن يتم توجيه اتهام لأولئك الفتيات بقتل مريم».

وتابع أنه يرى أن هناك تكاتفاً «غريباً ومثيراً للدهشة» من جميع الأطراف المعنية لإخفاء الحقيقة وإبقاء الجريمة في نطاق الاعتداء، مضيفاً: «كل ما أريده هو حق ابنتي وتحقيق العدالة».

وأكد مصطفى اعتراضه على التهم الموجهة للفتيات، وهي الاعتداء فقط، مشيراً إلى وجود سبق إصرار وترصد لديهن لقتل مريم.

واعترفت الفتيات الست باعتدائهن على مريم خلال جلسة استماع أمام القاضي غريغوري ديكنسون في 16 أبريل (نيسان) الماضي.

وعبر مصطفى عن استيائه من السلطات الإنجليزية لأنّها لم تبلغه بجلسة المحكمة الأخيرة مشيراً إلى أن هذه الجلسة كان من المفترض عقدها في الثالث والعشرين من أبريل.

وتعرضت الضحية البالغة من العمر 18 سنة للضرب واللكمات عدة مرات في 20 فبراير (شباط) الماضي خلال مواجهة مع مجموعة من المراهقات بجوار محطة للحافلات في شارع البرلمان في مدينة نوتنغهام لتعاني من سكتة دماغية بعد مرور 10 ساعات على الاعتداء وتفارق الحياة بعد مرور شهر تقريباً.

وتسبب الهجوم في حدوث ضجة في مصر، ودعت السفارة المصرية السلطات البريطانية إلى تقديم المسؤولين عن الحادثة إلى العدالة عاجلا.
لندن أخبار بريطانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة