العفالق يشترط تزكيته للبقاء رئيساً للفتح

العفالق يشترط تزكيته للبقاء رئيساً للفتح

الفريق يعاود تجهيزاته للقاء الحزم
الخميس - 15 رجب 1440 هـ - 21 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14723]
سعد العفالق (الشرق الأوسط)
الدمام: علي القطان
يعتزم رئيس نادي الفتح المهندس سعد العفالق الترشّح للبقاء في منصبة شريطة أن يحظى بدعم شرفي كامل وأن يتم تزكيته، إذ إنه يمكن أن يفسح المجال لأي شخصية تحظى بدعم الشرفيين.
ويقود العفالق نادي الفتح للموسم الثاني على التوالي، بالتكليف من قِبَل الهيئة العامة للرياضة حيث ينوي الترشح لفترة قانونية كاملة مدتها أربع سنوات.
وتشير المصادر إلى أن العفالق لن يمانع في منح نائبه الحالي مالك الموسى فرصة تولي رئاسة النادي من خلال الترشح، خصوصاً أن الموسى يحظى بدعم رئيس هيئة أعضاء الشرف عبد العزيز الموسى، إلا أنه لم يُبدِ أيّ رغبة في تولي منصب الرئاسة.
وتنتهي فترة تكليف العفالق بعد قرابة 5 أسابيع فقط إذ إنه كلف أواخر أبريل (نيسان) من العام الماضي لفترة رئاسية ثانية، حيث لم تظهر قبلها بوادر تقدّم أي شخصية جديدة للترشح لمنصب الرئاسة.
ويمتاز نادي الفتح عن بقية أندية المنطقة الشرقية الأخرى بكون الرئيس يتمّ ترشيحه ودعمه بشكل مباشر من قبل أعضاء الشرف، وهذا ما يقلل الخلافات في هذا النادي، حيث يمنح الرئيس الثقة الكاملة وتوفر له الأجواء الصحية للنجاح على عكس بعض أندية المنطقة الأخرى التي تشهد عادة خلافات تعقب الجمعيات العمومية عادة، كما حصل سابقاً في الاتفاق والقادسية وغيرها من الأندية، حيث يغيب الدور الفاعل لكبار أعضاء الشرف.
وانتهى موسم فريق كرة القدم بنادي الفتح بعدم تحقيق منجز جديد مع تبقي 6 مباريات بالدوري، إذ إن الفريق لا يمكنه الوصول لمركز أفضل مما وصل إليه حتى في الموسم الماضي، حينما حلّ رابعاً، مشاركةً مع جاره الاتفاق، الذي تفوق بفارق المواجهات المباشرة بين الفريقين.
وفقد الفتح خمس نقاط من آخر مباراتين ضد الباطن والتعاون بالخسارة المفاجئة من الأول بهدفين في الأحساء والتعادل مع الثاني في القصيم بهدف لكل منهما، بعد أن كان الفريق قد حقق حصاداً وفيراً من النقاط في مواجهات شهر فبراير (شباط) التي أعقبت فترة التسجيل الشتوية وحقق فوزين مهمين على فريقين منافسين هما الشباب والأهلي، مما جعل مدرّبه فتحي الجبال ينال نجومية هذا الشهر التي تمنح من قبل رابطة دوري المحترفين، فيما خطف اللاعب الشاب محمد المجحد الأضواء من خلال التألق الكبير الذي أظهره ونال نجومية مواجهة الأهلي التي سجل من خلالها هدفي الفوز، مما منحه تتويجاً مزدوجاً من الرابطة، وكذلك أحد الرعاة لناديه. وعلى صعيد متصل، حسم المدرب فتحي الجبال موقفه من البقاء لموسم جديد مع نادي الفتح في حال أبدت الإدارة رغبة في ذلك.
وعاود فريق الفتح تدريباته تأهباً لمواجهة الحزم يوم الخميس المقبل، بعد أن منح اللاعبون إجازة طويلة مدتها خمسة أيام خلال فترة التوقف الحالية لـ«أيام الفيفا».
ولن يخوض الفريق أي مباراة ودية قبل مواجهة الخميس المقررة في مدينة الرس أمام أحد الفرق التي تصارع على الهروب من خطر الهبوط لدوري الدرجة الأولى.
السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة