دعم سياسي ومالي للسوريين عشية ذكرى احتجاجاتهم

دعم سياسي ومالي للسوريين عشية ذكرى احتجاجاتهم

الجبير يشدد في «مؤتمر بروكسل» على خروج ميليشيات إيران... واستسلام 10 آلاف «داعشي» شرق الفرات
الجمعة - 9 رجب 1440 هـ - 15 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14717]
عناصر من «قوات سوريا الديمقراطية» يراقبون خروج العشرات من آخر جيب لـ «داعش» في الباغوز في محافظة دير الزور بشرق سوريا أمس (أ.ف.ب)
بروكسل: عبد الله مصطفى - الباغوز (شرق سوريا): كمال شيخو
انتهى المؤتمر الدولي لدعم مستقبل سوريا في بروكسل مساء أمس بتقديم دعم سياسي ومالي للسوريين، وذلك عشية الذكرى الثامنة لانطلاق احتجاجاتهم.

فقد تعهدت الدول المانحة توفير 7 مليارات دولار للنازحين واللاجئين وتأييد العملية السياسية وجهود المبعوث الدولي غير بيدرسن.

وأعلن المفوض الأوروبي خريستوس ستيليانيدس في ختام المؤتمر أن «إجمالي التعهدات بلغ سبعة مليارات دولار»، علما بأن الأمم المتحدة كانت قدرت الحاجات للعام 2019 بـ9 مليارات دولار.

وعقدت على هامش المؤتمر اجتماعات ثنائية بين ممثلي الدول المشاركة، كانت بينها لقاءات عقدها وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير مع وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، والمبعوث الأميركي لسوريا جيمس جيفري، وبيدرسن، إذ تم بحث «مجالات التعاون بين السعودية والاتحاد الأوروبي، والعمل المشترك من أجل أمن واستقرار سوريا ووحدتها».

ونقلت قناة «العربية» عن الجبير قوله إن حل الأزمة السورية سيؤدي إلى انسحاب القوات الإيرانية وميليشياتها، لافتا إلى وجود إجماع على بدء العملية السياسية في سوريا بعد تشكيل اللجنة الدستورية. كما شدد على ضرورة «عودة آمنة وكريمة» للاجئين.

على صعيد آخر، أوضح عدنان عفريني القيادي الميداني في «قوات سوريا الديمقراطية» لـ«الشرق الأوسط»، أن أكثر من 3 آلاف مسلح استسلموا خلال المعارك في الباغوز آخر معاقل «داعش» شرق الفرات، لافتا إلى أن عدد عناصر التنظيم لدى القوات وصل إلى 10 آلاف مسلح منذ بداية الهجوم في 23 يناير (كانون الثاني) الماضي.

...المزيد
سوريا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة