القنصلية «مكتباً» للفلسطينيين في سفارة أميركا

القنصلية «مكتباً» للفلسطينيين في سفارة أميركا

إسرائيل تبعد وزير القدس عن الأقصى حتى الأحد
الثلاثاء - 28 جمادى الآخرة 1440 هـ - 05 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14707]
عامل تنظيف أمام مبنى القنصلية الأميركية في القدس التي أغلقت أمس لتنضم إلى السفارة (رويترز)

أنزلت الولايات المتحدة، عَلمَها، أمس، من على قنصليتها في القدس، التي كانت تعمل قناة اتصال دبلوماسي مع الفلسطينيين، ودمجتها في سفارتها الجديدة في القدس.

وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية نقل خدمات القنصلية إلى السفارة الجديدة في حي «أرنونا» في المدينة، تحت اسم «وحدة الشؤون الفلسطينية»، ما يعني أن نشاط القنصلية بات مكتباً في السفارة الجديدة في القدس، التي كانت قد فجرت خلافات واسعة وقطيعة بين السلطة الفلسطينية والإدارة الأميركية، رغم تأكيد الخارجية الأميركية أنه ستكون هناك استمرارية كاملة للنشاط الدبلوماسي والخدمات القنصلية الأميركية أثناء عملية الدمج وبعدها.

من ناحية ثانية، سلمت سلطات الاحتلال وزير شؤون القدس وعضو مجلس الأوقاف المهندس عدنان الحسيني، قراراً بالإبعاد عن المسجد الأقصى حتى الأحد، بعد نحو ساعتين من التحقيق معه حول أحداث «باب الرحمة».


المزيد...


فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة