«الرباعية» تؤزم أوضاع الاتفاق... والبدين يقترب من خلافة بيرناس

«الرباعية» تؤزم أوضاع الاتفاق... والبدين يقترب من خلافة بيرناس

السبت - 25 جمادى الآخرة 1440 هـ - 02 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14704]
مشجع اتفاقي حضر برفقة أبنائه لمتابعة مباراة فريقه التي خسرها أمام التعاون (تصوير: سعد العنزي)

ازدادت أوضاع الاتفاق تأزما وذلك على خلفية الخسارة الأخيرة الرباعية على يد التعاون في دوري المحترفين السعودي، والتي أبعدته عن المنافسة على مركز متقدم وأعادته لدائرة الصراع على الهبوط. ومع ترقب قرار الاتفاقيين إلغاء عقد المدرب الإسباني سيرخيو بيرناس، تبدو الخيارات لدى الإدارة محدودة للتعاقد مع بديل حيث يتوقع أن تتم الاستعانة بالمدرب الوطني فيصل البدين لقيادة الفريق في بقية الجولات بهدف إبعاد الفريق عن الهبوط خصوصا أنه متفرغ في الوقت الراهن كما أنه يعد من أميز المدربين الوطنين الذين قادوا المنتخب السعودي في التصفيات الآسيوية الأولية لنهائيات كأس العالم الماضية قبل أن يكون المساعد للمدرب الهولندي مارفيك الذي قاد الأخضر للمونديال.
وتعيش الإدارة ضغوطا كبيرة مع اقتراب موعد انتهاء مهمتها بعد أن دخلت الستة أشهر الأخيرة من الفترة القانونية لها المحددة بأربع سنوات حيث ستؤثر هذه النتائج السلبية على أي قرار للإدارة الحالية بالترشح مجددا لولاية جديدة.
ومع تردي نتائج الفريق يجري عدد من الأعضاء السابقين تحركات من أجل تجهيز ملفات ترشح لقيادة النادي في المرحلة القادمة حيث يبرز من هذه الأسماء الأمين العام السابق عدنان المعيبد الذي دعم خبراته أيضا من خلال عضوية الاتحاد السعودي في عهد إدارة أحمد عيد حيث كان المعيبد المتحدث الرسمي لاتحاد الكرة السعودي. فيما يفضل الرئيس السابق عبد العزيز الدوسري الحديث عن وضع ناديه ومستقبله بعد نهاية الموسم خشية اتهامه بالسعي لزعزعة وضع النادي في هذا الوضع الحرج، وسط أنباء عن اعتزامه الزج بنجله الأكبر محمد ليتقدم رسميا لتولي الرئاسة.
وغاب الدوسري عن المشهد الاتفاقي في السنوات الأخيرة منذ ترجله عن كرسي الرئاسة وانسحابه من الدخول في انتخابات الجمعية العمومية الماضية واعتذر عن الظهور.
ويصف الاتفاقيون الدوسري بالذهبي كونه قاد الاتفاق لأكثر الإنجازات التي تحققت وهذا ما يجعل أسهمه قوية في حال قرر العودة أو زج بابنه أو دعم أيا من المرشحين.
وبالعودة إلى فريق الاتفاق الذي لم يحصد سوى نقطتين من المباريات الخمس الأخيرة فيتوقع أن لا تكتفي الإدارة بحل الجهاز الفني بل سيكون الجهاز الإداري أيضا مهددا بالإقالة حيث ظهر ضعف العمل في هذا الجانب.
وعبر الحارس مبولحي عن أسفه للنتائج السلبية التي يتعرض لها الفريق في الدوري مبينا أنهم واجهوا فريقا صعبا ومنظما إلا أن النتيجة كانت كبيرة أمام التعاون.
وشدد على أن المهم أن يكونوا إيجابيين ومتفائلين بنتيجة أفضل في المباراة المقبلة رغم الظروف الصعبة التي يعاني منها الفريق.
وأكد أنه لا يعلم عن غيابه في المباراة المقبلة ضد النصر مبينا أنه من الممكن أن يتحقق الفوز لأن كرة القدم لا يمكن الحكم على نتائجها مسبقا.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة