إردوغان: لن نتراجع عن شراء صواريخ «إس 400»

إردوغان: لن نتراجع عن شراء صواريخ «إس 400»

السبت - 11 جمادى الآخرة 1440 هـ - 16 فبراير 2019 مـ
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان (أ. ب)
أنقرة: «الشرق الأوسط أونلاين»
أكد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم (السبت) أن بلاده لن تتراجع عن صفقة شراء أنظمة "إس 400" الصاروخية من روسيا، وذلك بعد يوم من انقضاء مهلة غير رسمية وضعتها واشنطن لأنقرة للرد على عرض آخر.

وقالت تركيا، العضو في حلف شمال الأطلسي، مرارا إنها ملتزمة بشراء النظام الدفاعي الصاروخي الروسي رغم تحذيرات الحلف من أن أنظمة "إس 400" لا يمكن أن تدخل في نظام الدفاع الجوي التابع له.

ووضع المسؤولون الأميركيون مهلة غير رسمية لأنقرة حتى 15 فبراير (شباط) للرد على العرض المنافس، وقالوا إنه إذا مضت تركيا قدماً في صفقة "إس 400" فإن واشنطن ستسحب عرضها بيع صواريخ من طراز "باتريوت" التي تنتجها شركة "رايثيون" بقيمة 3.5 مليار دولار. وهدّدت واشنطن أيضاً بأن صفقة صواريخ "إس 400" من شأنها أن تعرّض صفقة بيع مقاتلات "إف 35" التي تنتجها شركة "لوكهيد مارتن" لتركيا للخطر وقد تؤدي إلى فرض عقوبات أميركية.

غير أن إردوغان أكد أثناء عودته من سوتشي في روسيا حيث عُقدت قمة ثلاثية للبحث في قضية سوريا بين تركيا وروسيا وإيران، أن أنقرة ماضية في شراء أنظمة "إس 400". وقال: "أبرمنا صفقة إس 400 مع روسيا، لذلك فإن تراجعنا غير وارد. انتهى الأمر". وأضاف أن تركيا مستعدة لشراء أنظمة "باتريوت" من الولايات المتحدة ما دامت الصفقة تخدم المصالح التركية، لكن هناك قضايا بشأن التسليم والإنتاج ما زالت قيد النقاش مع واشنطن. وأضاف: "تنظر الإدارة الأميركية إلى التسليم المبكر بإيجابية لكنها لا تقول شيئا عن إنتاج مشترك أو امتياز. نواصل عملنا على وعد بتسليم إس-400 في يوليو (تموز)".
تركيا تركيا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة