إيران تهدد بردّ على استهداف «الحرس»... يتجاوز حدودها

إيران تهدد بردّ على استهداف «الحرس»... يتجاوز حدودها

الجمعة - 10 جمادى الآخرة 1440 هـ - 15 فبراير 2019 مـ رقم العدد [ 14689]
عناصر من «الحرس الثوري» بمطار أصفهان أمس يحملون جثث قتلى حافلة الضباط بعد تفجيرها في جنوب شرقي البلاد (تسنيم)
لندن: عادل السالمي
توعّد كبار المسؤولين الإيرانيين أمس بردّ يتجاوز حدود البلاد، وذلك غداة التفجير الانتحاري الذي استهدف حافلة تابعة لـ«الحرس الثوري» قرب مدينة زاهدان، وأسفر عن مقتل 27 وجرح 13 قرب الحدود الباكستانية.

وأمر المرشد الإيراني علي خامنئي قوات «الحرس الثوري» بفتح تحقيق حول «إهمال محتمل» لمعرفة أسباب الهجوم، إلا أنه نسب العملية إلى أجهزة تجسس دولية وإقليمية. لكن الرئيس الإيراني حسن روحاني اتهم الولايات المتحدة وحلفاءها بالمسؤولية عن الهجوم، وحثّ الدول المجاورة لإيران على «القيام بواجبها القانوني في إطار علاقات حسن الجوار».

وقال: «إذا استمرت هذه التصرفات، فمن الواضح أن لنا حقوقاً من حيث المعايير القانونية والدولية، وسوف نتمكن من استيفاء حقوقنا في الوقت المناسب».

كما دخل وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على الخطّ، وتساءل حول تزامن «العمل الإرهابي» مع عقد «مؤتمر وارسو»، واتهم الولايات المتحدة بتدبير الهجوم. وردت الخارجية البولندية على ظريف بتغريدة قالت فيها: «اليوم لا يوجد إرهابي في وارسو». وقالت إن «العمل الإرهابي بأي شكل من الأشكال مدان».

...المزيد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة