مصر: إحباط تهريب زي عسكري يعود لأيام الصفويين

مصر: إحباط تهريب زي عسكري يعود لأيام الصفويين

الجمعة - 10 جمادى الآخرة 1440 هـ - 15 فبراير 2019 مـ رقم العدد [ 14689]
السلطات المصرية تمكنت أمس من إحباط تهريب قطع عسكرية أثرية إسلامية أمس في الإسكندرية (الشرق الأوسط)
القاهرة: «الشرق الأوسط»
أعلنت الإدارة المركزية للمنافذ والوحدات الأثرية بالموانئ المصرية، إحباطها تهريب خمس قطع أثرية عِبارة عن جزء لزي عسكري يرجع للعصر الإسلامي، بميناء الإسكندرية البحري.
وقال حمدي همام رئيس الإدارة، في بيان صحافي، الخميس: إنه فور ضبط القطع الأثرية قامت وزارة الآثار بتشكيل لجنة أثرية لمعاينة القطع التي أقرت أثريتها.
وحسب همام، قامت اللجنة بتحرير محضر بالنيابة العامة بجميع المضبوطات ومصادرتها لصالح وزارة الآثار.
من جانبه، قال محمد عتمان، مدير عام المنافذ الأثرية البحرية: إن القطع المضبوطة عِبارة عن جزء من زي عسكري مكون من خوذة رأس، وثلاث قطع دروع لذراع أو لساق، وقطعة من جزأين من معدن يصل بينهما حلقات معدنية، وزُيّنت القطع بزخارف نباتية وهندسية وحيوانية.
وأضاف محمد السنوسي، مدير الوحدة الأثرية بميناء الإسكندرية والدخيلة: إن الزي العسكري يرجع للعصر الصفوي بالعصر الإسلامي الذي يؤرخ للقرن التاسع الهجري، كما يرجح أنها تخص أحد القادة العسكريين من الأسرة الصفوية لوجود مكان لتثبيت الريشة التي تميز الأمير أو القائد، وتعد هذه القطعة من القطع الفريدة، حيث يوجد مثيلاتها معروض بمتحف الفن الإسلامي، لكنها ترجع إلى العصر المملوكي.
مصر آثار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة