«رائحة كريهة» في طهران تثير سخرية الإيرانيين

«رائحة كريهة» في طهران تثير سخرية الإيرانيين

الأربعاء - 25 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 02 يناير 2019 مـ
صورة لوسط العاصمة الايرانية طهران
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
شكا سكان طهران اليوم من انتشار «روائح كريهة» في مختلف مناطق العاصمة الإيرانية، فيما ناشدت السلطات المواطنين مساعدتها في عمليات البحث عن مصدر الرائحة، بحسب ما نقلت وسائل إعلام إيرانية.

وقالت صحيفة «إيران» الناطقة باسم الحكومة إن «سبب الرائحة الكريهة تفجر شبكة أنابيب مياه الصرف الصحي في ميدان انقلاب (الثورة) وسط طهران».

غير أن المتحدث باسم منظمة الطوارئ والأزمات صميم روزبهاني نفى أن يكون مصدر الرائحة تفجر أنابيب الصرف في ميدان انقلاب. وقال لوكالة «إرنا» إن التحقيق مستمر للوصول إلى مصادر الرائحة، مشيراً إلى عدم تلقي تقارير عن إصابات بسببها.

ونقلت وكالة «إيلنا» الإيرانية عن مسؤول في منظمة البيئة الإيرانية إن فرقاً تابعة لها «تقوم بعمليات في جنوب طهران للبحث عن مصادر الرائحة»، بعد تلقيها شكاوى من مختلف مناطق العاصمة.

وبحسب وكالة «إيسنا» الحكومية، ناشدت السلطات المواطنين تقديم بلاغات في حال رؤية «ما يثير الشك».

وتفاعلت شبكات التواصل الاجتماعي مع التقارير عن تفجر أنابيب شبكة مياه الصرف الصحي في ميدان انقلاب (الثورة) الذي يستعد للذكرى الأربعين للثورة الإيرانية الشهر المقبل.

ولفت مغرد بسخرية إلى «رمزية» مصدر الرائحة، فيما كتب مغرد آخر يدعى أميد أن «رائحة الثورة فاحت... ما نعانيه كله بسبب انقلاب».

وذهب مغردون إلى اقتباس عبارات من مؤسس الثورة الإيرانية مثل «ثورتنا كانت انفجاراً...»، قبل أن يضيف أحدهم إليها: «لقد وجدنا الكلمة المناسبة للفراغ».

وأثار انتشار الرائحة على نطاق واسع استغراب عدد كبير من الإيرانيين، فتساءل أحدهم: «هل يمكن أن تتفجر أنابيب لمياه الصرف الصحي في مكان ما وتنتشر في المدينة كلها؟».
ايران إيران سياسة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة