وزير الحرس الوطني السعودي: سنعمل على تنويع التسليح من الخارج

وزير الحرس الوطني السعودي: سنعمل على تنويع التسليح من الخارج

الخميس - 19 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 27 ديسمبر 2018 مـ
الأمير عبد الله بن بندر بن عبد العزيز وزير الحرس الوطني السعودي («الشرق الأوسط»)
الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»
أكد وزير الحرس الوطني السعودي الأمير عبد الله بن بندر بن عبد العزيز، أنه سيتم تنويع التسليح من الخارج بحيث لا يقتصر على دول معينة بل يشمل دولاً عديدة وبما يحقق مصالح المملكة.

وقال الأمير عبد الله بن بندر في أول تصريح بعد تعيينه اليوم (الخميس)، وزيراً للحرس الوطني السعودي، إنه سيعمل على الإفادة من الهيئة العامة للصناعات العسكرية والشركة السعودية للصناعات العسكرية وغيرها من الشركات السعودية لتسليح الحرس الوطني من المحتوى المحلي وبما لا يقل عن 50% من التسليح تحقيقاً لرؤية المملكة 2030.

وأشار إلى أنه سيضع نصب عينيه الإسهام الجاد في خدمة دينه ومليكه ووطنه بما يوازي الثقة الكريمة، معرباً عن اعتزازه بالعمل مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز في إمارة الرياض وديوان ولي العهد (سابقاً) والديوان الملكي، واستفادته من توجيهاته، مما كان لها الأثر بما حصل عليه من خبرات بعمله وما اكتسبه من مهارات كانت هي العون له بعد الله فيما كلف به من مهام و"ستكون مناراً ومرشداً" له بعمله في وزارة الحرس الوطني.

ونوّه الأمير عبد الله بن بندر أن تجربته الوظيفية في إمارة منطقة مكة المكرمة وتوليه بعض الملفات التي كلفه بها ولي العهد ستسهم في تحقيق رغبة ولاة الأمر في تطوير وزارة الحرس الوطني مسترشدا بتوجيهات الأمير محمد بن سلمان ومقتفياً أثره فيما تحقق على يده في برنامج تطوير وزارة الدفاع.
السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة