ملك البحرين يشيد بالدعم السعودي والإماراتي والكويتي للمنامة

ملك البحرين يشيد بالدعم السعودي والإماراتي والكويتي للمنامة

الخميس - 5 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 13 ديسمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14625]
المنامة: عبيد السهيمي
شدد العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة، أمس، على أهمية تحقيق التوازن المالي، وتنويع مصادر الدخل والطاقة، وتنمية القطاع النفطي في بلاده، وذلك خلال كلمة له لدى افتتاحه الفصل التشريعي الخامس للبرلمان البحريني (بمجلسيه النواب والشورى) أمس.
وأشاد الملك حمد بموقف السعودية والإمارات والكويت في دعم البحرين لتحقيق التوازن المالي، مؤكداً سعي المنامة للتكامل الاقتصادي مع أشقائها في إطار سياسة مشتركة تهدف إلى حفظ أمن واستقرار المنطقة وصون مكتسباتها. وجدد الثقة في خطة عمل الحكومة البحرينية بقيادة الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، والأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء.
ولفت ملك البحرين إلى أن القضية الفلسطينية تحتل الصدارة في اهتمامات البحرين ضمن التزاماتها بمحيطها العربي والإسلامي. وأثنى على الإرادة الوطنية للناخب البحريني وصلابة الموقف الوطني المتطلع لخير وأمن واستقرار البحرين.
وقال ملك البحرين إن «تحقيق التوازن المالي يأتي في مقدمة أولويات البحرين، وهو برنامج محدد المعالم يعمل على تسريع الجهود الوطنية لتصويب وضع الموازنة العامة»، مشيراً إلى توجيهات الحكومة التي كان لها أثر إيجابي على نتائج الاقتصاد لصالح المحافظة على النمو الإيجابي.
وأكد قدرة الحكومة على مواصلة استقطاب الاستثمارات، لإيجاد مزيد من فرص وخيارات العمل، وتنويع مصادر الطاقة، وتنمية القطاع النفطي الذي يشهد طفرة نوعية بعد اكتشاف أكبر حقل للنفط والغاز في تاريخ البحرين. ودعا العاهل البحريني السلطة التشريعية إلى مراعاة أولويات العمل الوطني، ومتطلبات المستقبل، خصوصاً فيما يتعلق باستدامة الصناديق التقاعدية لاستمرارها في الوفاء بالتزاماتها تجاه الأجيال المقبلة، داعياً الحكومة إلى وضع خطط مناسبة لتطوير هذه الصناديق وتنويع مصادر دخلها.
وتطرق إلى ما حققه الشباب على الصعيد الرياضي، وكذلك ما حققته المرأة من إنجازات مع محافظتها على هويتها البحرينية، إضافة إلى الدور الذي قامت وتقوم به القوات المسلحة والأجهزة الأمنية البحرينية من حفاظ على استقرار البحرين وسلامة أراضيها.
البحرين

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة