هذا ما تفعله مشروبات الطاقة بالجسم خلال 90 دقيقة

هذا ما تفعله مشروبات الطاقة بالجسم خلال 90 دقيقة

الثلاثاء - 27 صفر 1440 هـ - 06 نوفمبر 2018 مـ
تكساس (الولايات المتحدة الأميركية): «الشرق الأوسط أونلاين»
توصلت دراسة حديثة إلى أن تناول مشروب واحد للطاقة قد يزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية وسكتة دماغية في غضون 90 دقيقة.

ويشير باحثون من جامعة تكساس الأميركية إلى أن تلك المشروبات تقوم بتضييق الأوعية الدموية، ما قد يحدّ من تدفق الدم إلى أعضاء الجسم الحيوية، وفقاً لتقرير نشرته صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

وربطت دراسات سابقة مشروبات الطاقة بمشكلات صحية عدة تتعلق باضطرابات في المعدة والقلب والجهاز العصبي.

ويؤكد الفريق الطبي الذي أشرف على الدراسة أن النتائج التي توصلوا إليها هي الأولى من نوعها، لأنها تربط بين الاستهلاك المرتفع لمشروبات الطاقة وزيادة متلازمة الأيض.

واستعان الباحثون بـ44 طالباً، كلهم أصحاء ولا يدخنون، وذلك لاختبار وظيفة البطانة الغشائية، وهي طبقة من الخلايا التي تبطن سطح الأوعية الدموية.

واعتُبر خلل الوظيفة البطانية مؤشراً على النوبات القلبية، لأن الشرايين حينها تكون غير قادرة على التمدد بشكل كامل.

واختبر الفريق الوظيفة البطانية للمشاركين قبل أن يشرب كل واحد منهم مشروب الطاقة، وقارنوا النتائج بتلك التي ظهرت بعد قيام الطلاب بشرب مشروبات الطاقة بنحو 90 دقيقة.

وأظهرت النتائج بعد الفترة المذكورة أن حركة الدم في الجزء الداخلي للأوعية الدموية تراجعت إلى النصف.

وحسب التقرير، يظن الباحثون أن التأثير السلبي على الأوعية الدموية يمكن أن يرتبط بتأثير المكونات في مشروبات الطاقة، بما في ذلك الكافيين والتوراين والسكر والأعشاب الأخرى، على البطانة الغشائية.

ويحتوي معظم مشروبات الطاقة على مستويات عالية جداً من السكر، وقد أظهرت الأبحاث أن ارتفاع مستويات السكر في الدم يمكن أن يجعل الأوعية الدموية تتقلص أكثر من المعتاد، مما يقلل من كمية الدم التي تصل إلى الأعضاء الحيوية.

ووفقاً للمركز الوطني للصحة التكميلية والتكاملية في الولايات المتحدة، يستهلك ثلث المراهقين الأميركيين الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و17 عاماً مشروبات الطاقة بانتظام.
أميركا الصحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة