مصر: محاكمة 6 مُعلمين وإداريين بتهمة «ارتكاب جرائم إرهابية»

مصر: محاكمة 6 مُعلمين وإداريين بتهمة «ارتكاب جرائم إرهابية»

الحكم العام المقبل على مرشد {الإخوان} وآخرين في «أحداث الاستقامة»
الثلاثاء - 27 صفر 1440 هـ - 06 نوفمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14588]
مرشد الإخوان بديع خلف القضبان في جلسة سابقة («الشرق الأوسط»)
القاهرة: محمد عبده حسنين
أحالت النيابة الإدارية بـ«مطاي» في محافظة المنيا (صعيد مصر)، 6 من العاملين بإدارتي مطاي التعليمية والصحية، لمحاكمة تأديبية عاجلة، لاتهامهم بارتكاب «جرائم إرهابية» بنطاق المحافظة، في أعقاب فض اعتصامي أنصار الرئيس الإخواني الأسبق محمد مرسي عام 2013.

والمتهمون هم 4 معلمين بإدارة مطاي التعليمية، واختصاصي اجتماعي بذات الإدارة، وكاتب بإدارة مطاي الصحية. وقال المستشار محمد سمير المتحدث باسم النيابة الإدارية، إن «المتهمين اشتركوا مع آخرين مجهولين في تجمهر من شأنه تكدير السلم العام بغرض ارتكاب جرائم الاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة والخاصة والتأثير على رجال الشرطة في أداء عملهم بالقوة والعنف حاملين أسلحة نارية وبيضاء». وأضاف، في بيان أمس، أنهم «قاموا مع آخرين مجهولين بإزهاق روح العقيد نائب مأمور مركز شرطة مطاي السابق مع سبق الإصرار والترصد، وشرعوا في قتل أحد الضباط بالمركز، كما استعرضوا القوة واستخدموها ضد المجني عليهم بقصد ترويعهم وإلحاق الأذى المادي والمعنوي بهم».

من جهة أخرى، قررت محكمة جنايات الجيزة، حجز قضية إعادة محاكمة 7 متهمين من قيادات جماعة الإخوان، من بينهم محمد بديع المرشد العام للجماعة، إلى جلسة 10 يناير (كانون الثاني) القادم، للحكم، في قضية اتهامهم بارتكاب وقائع العنف وقتل المواطنين والتحريض والإرهاب والتخريب، التي جرت في محيط مسجد «الاستقامة» بمحافظة الجيزة في أعقاب ثورة 30 يونيو (حزيران) 2013، والتي أفضت إلى عزل محمد مرسي عن منصبه كرئيس للبلاد.

وتأتي إعادة محاكمة المتهمين في ضوء الحكم الصادر من محكمة النقض بإلغاء الأحكام الجنائية بالسجن المؤبد الصادرة في القضية بحق المتهمين في المحاكمة الأولى لهم.

والمتهمون الذين قضي بإلغاء سجنهم المؤبد وإعادة محاكمتهم هم كل من: محمد بديع المرشد العام للجماعة، وقيادات الجماعة محمد البلتاجي وصفوت حجازي وباسم عودة، وأعضاء الجماعة الحسيني عنتر محروس وشهرته «يسري عنتر»، ومحمد جمعة حسين حسن، وعصام رشوان.

وسبق لمحكمة جنايات الجيزة أن أصدرت في أغسطس (آب) 2014 حكمها بمعاقبة 8 من قيادات الإخوان بالسجن المؤبد، ومعاقبة 6 متهمين هاربين بالإعدام غيابياً هم كل من: عاصم عبد الماجد عضو مجلس شورى تنظيم الجماعة الإسلامية، وعزت حسن يوسف جودة، وأنور علي شلتوت، وعبد الرازق محمود عبد الرازق، وعزب مصطفى مرسي ياقوت، ومحمد علي طلحة رضوان.

وأسندت النيابة العامة إلى المتهمين تسببهم في مقتل 10 أشخاص وإصابة 20 آخرين جراء ارتكابهم للجرائم المنسوبة إليهم. وذكر قرار الاتهام أن المتهمين استعرضوا القوة ولوحوا بالعنف، بأن تجمعوا وآخرون من أعضاء الجماعة والموالون لهم في مسيرات عدة بمحيط مسجد الاستقامة بالجيزة، حال حمل بعضهم لأسلحة نارية وبيضاء، كما خربوا وآخرون مجهولون أملاكاً عامة مخصصة لمصالح حكومية.

وشهدت مصر أعمال عنف عقب فض قوات الأمن اعتصامي مؤيدي مرسي. ومنذ عام 2013 أصدرت محاكم الجنايات المصرية مئات من الأحكام في قضايا تتعلق بتلك الاحتجاجات وأعمال العنف.
مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة