معرض الشارقة الدولي للكتاب ينطلق بمشاركات من نحو ألفي دار نشر

معرض الشارقة الدولي للكتاب ينطلق بمشاركات من نحو ألفي دار نشر

1.6 مليون عنوان متوفر حتى 10 نوفمبر
الخميس - 21 صفر 1440 هـ - 01 نوفمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14583]
الشيخ سلطان القاسمي حاكم الشارقة خلال كلمته في افتتاح معرض الكتاب أمس
الشارقة: «الشرق الأوسط»
انطلقت أمس فعاليات الدورة السابعة والثلاثين لمعرض الشارقة الدولي للكتاب، تحت شعار «قصة حروف»، بمشاركة 1874 دار نشر، من 77 دولة، تعرض 1.6 مليون عنوان، منها 80 ألف عنوان جديد.
وتشهد دورة العام الحالي تنظيم أكثر من 1800 فعالية ثقافية وفنية وترفيهية، يقدمها 472 ضيفاً من مختلف دول العالم، فيما تشهد منصة توقيع الكتب، أكثر من 200 حفل توقيع، من 19 دولة.
وقال الشيخ الدكتور سلطان القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، إن الإمارة أكملت مسيرة طويلة في درب الثقافة والمعرفة، عملت عليها بكل طاقاتها، وثابرت في سبيل الوصول إلى الحقيقة، باذلة جهوداً متواصلة صادقة، لتعليم وتربية الصغار على حب الكلمة والقراءة والعلم.
ورحب حاكم الشارقة باليابان، ضيفة الشرف، وقال خلال كلمة افتتاح المعرض: «نرحب بكم جميعاً في هذا الملتقى الذي يجمعنا على محبة الكلمة الصادقة، ونرحب كذلك بدولة اليابان، ضيفة شرف معرض الشارقة الدولي الكتاب؛ حيث نمد يدنا إلى تلك البلدان البعيدة التي سنستلهم منها بعض تراثها، وبعض خُططها، لربما تأخذ بيدنا إلى الرّقي والتقدم الإنساني».
وتطرق الشيخ سلطان القاسمي إلى مسيرة الثقافة في الشارقة، وقال: «في سنة 1979 أطلقتُ نداءً للكفّ من (الكونكريت)، والالتفات إلى الثقافة، وبدأنا المسيرة منذ سنة 1979. تكتمل بفضل الله وعنايته السنة القادمة، 2019، أربعون سنة من العطاء المستمر، هذا العطاء تمثل في تصاعدٍ سنوي، وكأننا نرتقي سنواته بأيامٍ وليالٍ، كانت الأيام جُهداً، وكانت الليالي سهراً، وكان العطاء أكبر».
من جهته، قال أحمد العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، إن المعرض يمثل تظاهرة فكرية وثقافية، تجاوزت مجرد كونها حدثاً سنوياً، لتصبح تتويجاً لمسيرة الثقافة الإماراتية والعربية، ورسالة من الشارقة والإمارات إلى العالم، تخاطبهم بلغة العقل والفكر والفن والجمال، تقرب البعيد، وتكشف المجهول، وتحيد الكراهية، وتنشر المحبة.
وكرم حاكم الشارقة، بدرع شخصية العام الثقافية، عز الدين ميهوبي، وزير الثقافة الجزائري، وذلك تقديراً لمكانته الثقافية البارزة، ولاهتمامه بتطوير العمل الثقافي؛ حيث تحفل مسيرته بكثير من الإنجازات، فهو درس الفنون والأدب واللغة، والإدارة والتخطيط، وتولى كثيراً من المناصب التي أثرى من خلالها الساحة الثقافية الجزائرية والعربية؛ حيث شغل منصب رئيس تحرير جريدة «الشعب» الجزائرية، ومدير الأخبار بالتلفزيون الجزائري، ونائب في البرلمان، ومدير عام مؤسسة الإذاعة الوطنية، ورئيس اتحاد الكتاب الجزائريين، ورئيس الاتحاد العام للكتاب والأدباء العرب، ورئيس المجلس الأعلى للغة العربية بالجزائر، وله كثير من المؤلفات في النثر والشعر والفنون.
من جهته، علق عز الدين ميهوبي على اختياره «شخصية العام الثقافية» ودعوته ليكون شاهداً على هذا الحدث الثقافي العالمي، وقال: «إن اختياركم لي شخصية العام الثقافية 2018، كان له وقع تسونامي على نفسي؛ لأنني أدرك أنه في فضاء الثقافة العربية من هم أولى مني ولست بأفضلهم، ومع هذا فأحمد الله على هذه اللحظة الفارقة في حياتي».
وكرم حاكم الشارقة خلال حفل الإطلاق، الفائز بجائزة «ترجمان» في دورتها الثانية، التي تعد أكبر جائزة للترجمة في العالم؛ حيث تبلغ قيمتها المالية مليوناً وثلاثمائة ألف درهم، ونالتها هذا العام، دار «سندباد أكت سود» الفرنسية، عن ترجمة كتاب «طبائع الاستبداد» لعبد الرحمن الكواكبي إلى اللغة الفرنسية. كما كرم الفائزين بجوائز معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ37، التي تتضمن جائزة أفضل كتاب إماراتي لمؤلف إماراتي في مجال الرواية، وفازت بها الكاتبة ريم الكمالي، عن روايتها «تمثال دلما»، وجائزة أفضل كتاب إماراتي في مجال الدراسات، وفاز بها الدكتور محمد المزروعي، عن كتابه «الانتخابات في الإمارات العربية المتحدة... حصاد ورؤية مستقبلية»، وجائزة أفضل كتاب في مجال الإبداع في الشعر الفصيح، وفاز بها الشاعر سالم أبو جمهور، عن ديوانه «غزوة بوذا».
وجائزة أفضل كتاب إماراتي مطبوع عن الإمارات، فاز بها الدكتور محمد عمران تريم، عن كتابه «الجذور التاريخية لقيام دولة الإمارات».
وعن جائزة أفضل كتاب عربي في مجال الرواية، فازت بها الروائية عائشة البصري، عن روايتها «الحياة من دوني». وفاز بجائزة أفضل كتاب أجنبي واقعي، الكاتب هيج بيمان، عن كتابه: «تشينا تشينغ».
أما جائزة أفضل دار نشر محلية لعام 2018، ففازت بها دار «كُتَّاب» للنشر والتوزيع، وجائزة أفضل دار نشر عربية 2018 فازت بها «المكتبة العصرية»، وجائزة أفضل دار نشر أجنبية لعام 2018 فازت بها دار «إم إس جرجي أولمز إيه جي».
وتقام فعاليات الدورة الـ37 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب خلال الفترة من 31 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، وحتى 10 نوفمبر (تشرين الثاني) الحالي.
الامارات العربية المتحدة كتب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة