السعودية تدعو إلى توحيد الجهود العربية للحفاظ على البيئة

السعودية تدعو إلى توحيد الجهود العربية للحفاظ على البيئة

الخميس - 14 صفر 1440 هـ - 25 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14576]
القاهرة: سوسن أبو حسين
دعا الدكتور خليل بن مصلح الثقفي، رئيس الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة بالمملكة العربية السعودية، إلى توحيد وتكامل الجهود بين الدول العربية لخدمة القضايا البيئية في المنطقة، وتبادل الخبرات في المجالات ذات الصلة.
وخلال اجتماع المكتب التنفيذي لمجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة في دورته الـ55 أمس، الذي انعقد بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية، برئاسة السعودية، أكد الثقفي أن «التحديات البيئية التي يمر بها العالم أجمع، بما فيها الدول العربية، تؤكد الحاجة الملحة للتكامل بين الدول العربية لخدمة القضايا البيئية».
وشارك في الاجتماع الوزراء المسؤولون عن شؤون البيئة، ورؤساء الوفود من مصر والكويت ولبنان والمغرب وتونس والأردن واليمن.
من جهته، أفاد الدكتور جمال جاب الله، مدير إدارة البيئة والإسكان والموارد المائية بالجامعة العربية، بأن الاجتماع ناقش عدداً من القضايا البيئية العربية في ضوء التوصيات المرفوعة من اجتماع الدورة العشرين للجنة المشتركة للبيئة والتنمية في الوطن العربي، التي عقدت خلال الأيام الماضية، وإعداد مشروعات القرارات بالبنود الـ24 المعروضة على جدول أعمال الدورة الثلاثين لمجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة اليوم (الخميس) برئاسة لبنان.
وقال جاب الله إن جدول الأعمال يضم عدداً من البنود المهمة، منها متابعة تنفيذ قرارات القمم العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية، وسبل تنفيذ البعد البيئي في أهداف التنمية المستدامة، والإعداد والتحضير والمتابعة لدورات جمعية الأمم المتحدة للبيئة، ومؤشرات البيئة والتنمية المستدامة.
وأضاف جاب الله أن المكتب التنفيذي ناقش أيضاً «كيفية التعامل مع قضايا تغير المناخ، والتحرك العربي في مفاوضات تغير المناخ، ومتابعة أعمال آلية التنسيق العربية للحد من مخاطر الكوارث، بالإضافة إلى متابعة الاتفاقيات والاجتماعات الدولية المعنية بالبيئة»، مشيراً إلى أنه جرت أيضاً مناقشة الوضع البيئي في كل من فلسطين والجولان السورية والسودان والصومال وجزر القمر وجيبوتي وليبيا، ودول الجوار السوري (الأردن ولبنان واليمن)، إلى جانب سبل تعزيز التعاون الثنائي والمتعدد الأطراف، وتجارب وقصص نجاح الدول العربية في مجال الاقتصاد الأخضر.
كما لفت جاب الله إلى أن المكتب التنفيذي استعرض أنشطة وفاعليات المنظمات العربية المتخصصة، والمنظمات الإقليمية والدولية ومؤسسات المجتمع المدني، إلى جانب مشروع «الأحزمة الخضراء» في أقاليم الوطن العربي، وسبل تحديث وتطوير عمل مجلس وزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة، ووثيقة البرلمان العربي لحماية البيئة وتنميتها.
السعودية السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة