عرض ميركل يعيد التوتر بين «أمل» و«التيار»

عرض ميركل يعيد التوتر بين «أمل» و«التيار»

الاثنين - 14 محرم 1440 هـ - 24 سبتمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14545]
السفينة التركية «فاطمة غل سلطان» أمام بلدة «ذوق مصباح» تمد بعض مناطق لبنان بالكهرباء (أ.ف.ب)
بيروت: كارولين عاكوم ويوسف دياب
تسبّب انتشار خبر متعلق بطريقة تعاطي الحكومة اللبنانية مع ملف الكهرباء، عبر رفضها عرض الوفد الألماني الذي زار بيروت برفقة المستشارة أنجيلا ميركل، الشهر الماضي، والتمسك بالبواخر كحل للأزمة، بعودة التوتر بين «حركة أمل» و«التيار الوطني الحر».

وانتقد ياسين جابر الوزير السابق والنائب في كتلة «التنمية والتحرير» البرلمانية، في تسجيل مسرّب، رفض العرض الألماني بأن تقوم شركة «سيمنز» الألمانية ببناء معامل لإنتاج الكهرباء بسعر متدن وبمهلة زمنية لا تتجاوز 18 شهراً.

وسبق هذا التسجيل معلومات عن استياء ميركل من الطريقة التي عوملت بها في بيروت، إضافة إلى انتشار مقطع فيديو لجابر تحدث فيه عن الموضوع نفسه، قائلاً: «هذا العهد سيدمر لبنان». وأمس، رد وزير الطاقة سيزار أبي خليل عبر حسابه على «تويتر»، قائلاً: «يا ليت الأصوات الوطنية لجأت إلى الوقائع والمحاضر، بدلاً من الشائعات والقيل والقال».

إلى ذلك، رأى النائب بطرس حرب، في حديث مع «الشرق الأوسط»، أن الأزمة السياسية التي يعيشها لبنان لا تتوقف عند الخلاف على توزيع الحصص داخل الحكومة، بقدر ما تتصل بمعركة الانتخابات الرئاسية المقبلة.

...المزيد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة