خالد بن سلمان: هل يقبل الشعب اليمني الحر أن يكون لعبة بيد الولي الفقيه؟

خالد بن سلمان: هل يقبل الشعب اليمني الحر أن يكون لعبة بيد الولي الفقيه؟

الجمعة - 29 ذو القعدة 1439 هـ - 10 أغسطس 2018 مـ
الأمير خالد بن سلمان بن عبد العزيز سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة (سي إن إن)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأمير خالد بن سلمان اليوم (الجمعة) إن الحوثيين ليسوا سوى أتباع بيد النظام الإيراني يوجههم كيفما يشاء، متسائلاً «هل يقبل الشعب اليمني الأبّي الحرّ، أصل العرب، أن يكون لعبة بيد الولي الفقيه ومشروعه؟ولماذا يموت العرب من أجل ذلك؟».
وكتب الأمير خالد بن سلمان مغرداً عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي، أن «أحد قادة الحرس الثوري الإيراني اللواء ناصر شعباني، اعترف بكل وقاحة أن النظام الإيراني أمر أتباعه الحوثيين بضرب ناقلات النفط السعودية في البحر الأحمر، وأن الحوثيين وحزب الله هم عمق إيران الاستراتيجي وأتباعهم» مضيفاً، «بالطبع النظام الإيراني حذف الخبر من وكالة أنبائهم».
وقال خالد بن سلمان إن «اليمنيون الذين نعرفهم لا يرضون أن يكون اليمن جزءاً من إيران بل عربيا مستقلاً».
السعودية صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة