معرض ديترويت يغيّر موعده ليبقى على قيد الحياة

معرض ديترويت يغيّر موعده ليبقى على قيد الحياة

الأربعاء - 20 ذو القعدة 1439 هـ - 01 أغسطس 2018 مـ رقم العدد [ 14491]
مركز كوبو حيث يعقد معرض ديترويت الصيفي
لندن: «الشرق الأوسط»
بعد تزايد عدد الشركات المنسحبة من معرض ديترويت للسيارات الذي تبدأ به معارض كل عام في شهر يناير (كانون الثاني)، قررت إدارة المعرض الإقبال على عدة تغييرات جذرية من أجل زيادة جاذبية المعرض للشركات والجمهور ولكي يبقى على قيد الحياة ضمن المعارض العالمية. من ضمن الخطوات التي أقبلت عليها إدارة المعرض تغيير موعد انعقاده إلى شهر يونيو (حزيران) من كل عام. ويطبق هذا التغيير بداية من دورة عام 2020.
واعتبرت إدارة المعرض أن هذه الخطوة من شأنها خفض تكاليف اشتراك الشركات في المعرض ما بين 30 إلى 40 في المائة حيث لن تدفع الشركات تكاليف الأجر الإضافي للعمال في عطلات عيد الشكر والكريسماس ويوم رأس السنة، وهي عطلات تسبق انعقاد المعرض في بداية العام. ويتيح انعقاد المعرض في الصيف عرض السيارات في مساحات مفتوحة وتنفيذ تجارب حية على الطرق المحيطة.
وليس من المعروف بعد عما إذا كانت هذه الإجراءات سوف تكون كافية لجذب الشركات للعودة إلى عرض السيارات في معرض ديترويت الذي يفيد اقتصاد الولاية بمبلغ 500 مليون دولار سنويا.
وسوف تصاحب المعرض فعاليات أخرى في ديترويت منها مهرجان للموسيقى ترعاه «جنرال موتورز» وألعاب نارية برعاية «فورد» وسباق جائزة كبرى في ديترويت ضمن الروزنامة العالمية. وهذا ويعقد معرض عام 2019 في بداية العام كالمعتاد.
أميركا السيارات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة