حرب تغريدات أميركية ـ أوروبية عشية قمة «ناتو»

حرب تغريدات أميركية ـ أوروبية عشية قمة «ناتو»

الأربعاء - 27 شوال 1439 هـ - 11 يوليو 2018 مـ رقم العدد [ 14470]
واشنطن - بروكسل: «الشرق الأوسط»
تفجرت أمس، عشية قمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) في بروكسل اليوم، حرب تغريدات أميركية - أوروبية تبادل فيها الرئيس الأميركي دونالد ترمب ورئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك تعليقات لاذعة.

ودعا ترمب الذي وصل إلى بروكسل، أمس، حلفاءه الأوروبيين لزيادة إنفاقهم على مجال الدفاع، قائلاً إنهم يحصلون على ميزة القوة العسكرية الأميركية مجاناً. وقال في تغريدة على حسابه في «تويتر»: «أستعد لمغادرة واشنطن متوجهاً إلى أوروبا (...)، والولايات المتحدة تنفق أكثر من أي دولة أخرى في الحلف (ناتو) بعدة مرات من أجل حماية الدول الأعضاء، وهذا ليس عادلاً».

وبعد هذه التغريدة بوقت قصير رد توسك على ترمب، وقال في مؤتمر صحافي: «عزيزي الرئيس ترمب: ليس لدى أميركا - ولن يكون لها - حليف أفضل من أوروبا». كما وجه توسك رسالة بهذا المعنى لترمب في تغريدة له على «تويتر».

وفي طعنة أخرى للاتحاد الأوروبي، أشاد ترمب بـ«صديقه» وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون الذي استقال أول من أمس بسبب خلافه مع توجهات رئيسة الوزراء تيريزا ماي حول «بريكست».

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة