لبنان: جدل بعد السماح بدخول الإيرانيين دون ختم

لبنان: جدل بعد السماح بدخول الإيرانيين دون ختم

خبراء ربطوا بين القرار وتسهيل نقل الأموال وانتقال المقاتلين إلى سوريا
الاثنين - 5 شوال 1439 هـ - 18 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14447]
قاعة المغادرين في مطار رفيق الحريري الدولي ببيروت (غيتي)
بيروت: كارولين عاكوم
أثار القرار الأخير الذي اتخذه الأمن العام اللبناني بالسماح بدخول الإيرانيين إلى لبنان من دون ختم جوازات سفرهم، جدلاً في ظل ازدياد الضغوط الأميركية والغربية على إيران.

ورغم تأكيد الأمن العام اللبناني أن هذا الإجراء لا يعني دخولهم بطريقة غير شرعية، وأنه إجراء متاح أمام رعايا عدد من الدول الوافدين إلى لبنان، فإن خبراء عدّوا أن قرار الأمن العام في هذا الوقت لا ينفصل عن المستجدات الحاصلة بالمنطقة، كما أنه يرتبط بسببين أساسيين، هما تسهيل نقل الأموال الإيرانية إلى «حزب الله» تجنباً للعقوبات الأميركية، وانتقال الإيرانيين إلى بيروت ومنها إلى سوريا، حيث يشاركون في القتال، ووصفه معلقون على مواقع التواصل الاجتماعي بأنه يشبه «الخط العسكري» بين لبنان وسوريا.

وأوضح مصدر مطلع لـ«الشرق الأوسط» أن القرار جديد بالنسبة للإيرانيين، لكنه يطبق منذ سنوات بالنسبة لرعايا عدد من الدول.

...المزيد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة