قتيلان و4 جرحى في بعلبك في خلاف عائلي

قتيلان و4 جرحى في بعلبك في خلاف عائلي

الأحد - 4 شوال 1439 هـ - 17 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14446]

قُتل شخصان بينهم رقيب في الجيش اللبناني وأصيب 4 على الأقل في منطقة بعلبك نتيجة خلاف عائلي تجدد يوم أمس وتحول إلى تبادل لإطلاق النار.
وأفادت «الوكالة الوطنية للإعلام» بأن «خلافا بين أشخاص من آل شومان في بلدة سرعين الفوقا، تجدد على خلفية إشكال سابق قبل نحو السنة، مما أدى إلى تبادل إطلاق النار ومقتل الرقيب في الجيش حسين مفلح شومان، وإصابة أربعة أشخاص بجروح توزعوا على مستشفيات البقاع». وفي وقت لاحق توفيت امرأة متأثرة بجراح أصيبت بها خلال إطلاق النار. ونفذ الجيش اللبناني مداهمات في البلدة بحثا عن المطلوبين ومطلقي النار.
وتشهد منطقة بعلبك أحداثاً أمنية بشكل متكرر جعلت رئيس بلدية بعلبك حسين اللقيس يوم الخميس الماضي يعطي باسم أهالي وفعاليات المنطقة مهلة 3 أيام للأجهزة الأمنية لضبط الوضع «على أن يعلن بعد ذلك إضراب مفتوح شامل في المدينة، وسيقفل التجار محالهم ويسلمون المفاتيح إلى محافظ بعلبك - الهرمل»، لافتا إلى أن «كل إمكانات التصعيد متاحة حتى النزول إلى العاصمة بيروت وقطع الطرق الرئيسية».


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة